سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

خلال شهرين حالات القتل والخطف تتجاوز المئة في عفرين المحتلة

مركز الأخبار ـ

خلال شهري تشرين الأول وتشرين الثاني من العام الحالي قتلت الاستخبارات التركية والمجموعات المرتزقة ستة مدنيين واختطفت 95 آخرين، بينهم نساء، وارتكبت جرائم أخرى بحسب منظمة حقوق الإنسان عفرين ـ سوريا.
جرائم المحتل التركي ومرتزقته تتصاعد
وفي تصريح لوكالة هاوار أكدت عضوة منظمة حقوق الإنسان عفرين ـ سوريا، روشين حدو، بأن جرائم وانتهاكات الاحتلال التركي ومرتزقته ضد أهالي عفرين في تصاعد مستمر أمام مرأى ومسمع المجتمع الدولي.
وأشارت روشين إلى عمليات القتل بقولها: قتل جيش الاحتلال التركي ومرتزقته ستة مدنيين من أهالي عفرين، بينهم امرأة، ووثقت المنظمة خلال شهري تشرين والأول والثاني عمليات الاختطاف التي طالت المدنيين، حيث بلغت بحسب المنظمة أكثر من 95 حالة اختطاف، بينهم ثمانية نساء.
وتابعت روشين: عمليات التخريب وتدمير المواقع الأثرية في عفرين مستمرة، حيث دمر الاحتلال التركي ومرتزقته في الفترة الأخيرة أكثر من ثلاثة مواقع أثرية من بينهم نبي هوري وقيبار، كما قطع الاحتلال التركي برفقة مرتزقته أكثر من ثلاثة آلاف شجرة زيتون معمرة بشكلٍ جائر، بهدف تحطيبها وبيعها في الأسواق.
ونوّهت روشين: الجرائم تطال جميع مرافق الحياة في المنطقة والسكان الأصليين، والنصيب الأكبر من الانتهاكات تطال النساء، الاحتلال التركي وبعد سرقته محصول الزيتون العائد إلى الأهالي وقطع الأشجار، فرض على الأهالي بيع محاصيل الزيتون لتجار تابعين له بمبالغ زهيدة جداً، ومن ثم يقوم بتصديرها إلى الأراضي التركية، لبيعها في الأسواق الأوروبية على أنها منتجات تركية بأسعار باهظة.
وفي نهاية حديثها دعت عضوة منظمة حقوق الإنسان عفرين ـ سوريا روشين حدو، المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية إلى التحرك الفوري حيال الجرائم التي ترتكبها دولة الاحتلال التركي ومرتزقتها بحق مقاطعة عفرين المحتلة.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.