سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

رسالة إنسانية مفادها التحرير

سوزان علي –

جابت الأراضي السورية وحررت شمالها وشرقها شبراً شبراً من الإرهاب وتصدت لأعتى عدو على وجه الأرض وهو مرتزقة داعش الذي عاث الفساد والدمار أينما حل ولا سيما في شمال وشرق سوريا… فكان التحرير جلّ غايتها.. إنها قوات سوريا الديمقراطية التي آثرت على نفسها تحرير الشعوب وخلاصها من الظلم والاحتلال…
بعد حملاتها في مناطق عدة من الشمال السوري وتحريرها لمئات الآلاف من المدنيين في منبج والطبقة والرقة توجهت إلي ريف دير الشرقي للقضاء على المرتزقة في آخر معاقلهم في كل من هجين  والسوسة والشفعة وخلاص شعب دير الزور من ظلمهم..
اجتاح مرتزقة داعش الأراضي السورية عبر الحدود التركية، حيث أمدتهم دولة الاحتلال التركي بالمال والسلاح ودربتهم في معسكراتها وأدخلتهم إلى الأراضي السورية عبر حدودها وفتحت المعابر أمامهم وذلك للتدخل في الشأن السوري واحتلالها وتقسيم الأراضي السورية كما فعل أثناء الحكم العثماني وكذلك ضرب المشروع الديمقراطي في شمال وشرق سوريا والذي تبنته شعوبها نتيجة تطبيق فكر الأمة الديمقراطية وإدارة أنفسهم عبر الإدارات الذاتية والمدنية الديمقراطية… فعاث في المناطق التي دخلتها الدمار والقتل وطبق قوانين جائرة بحق الشعوب ومنع المرأة الخروج من المنزل إلا بوجود محرم وفرض السواد عليها سواء باللباس السوداء او الحياة القاتمة التي باتت تحياها مرغمة وإن لم تطبق فمصيرها الجلد أو القتل أو الأسر أو البيع… كما وأدخل الرعب في قلوب الأهالي بممارساتهم اللا أخلاقية ومنها الإعدام في الساحات وقطع الرؤوس وفرض الجزية والضرائب…
وأمام هذه الممارسات والأفعال الشنيعة لبت قوات سوريا الديمقراطية إغاثة المظلومين وتوجهت صوبهم ببسالة لتحريرهم؛ فإما الشهادة أو النصر، وحاربت بقوة في معارك ضارية تشتد حيناً وترخى حيناً آخر؛ متحملين البرد والجوع والقيظ في سبيل التحرير وتوحيد الأرض والمصير.
احضنت قوات سوريا الديمقراطية بين طياتها الشبيبة من الشعوب السورية كافة من عرب، وكرد، وسريان، وتساوت مشاعرهم وتوحدت آمالهم وآلامهم وأهدافهم بخلاص الشعوب من الأسر والظلم، فحررت آلاف المدنيين وأخذتهم إلى المناطق الآمنة وحررت مناطقهم وأزالت السواد عن نفوس ساكنيها بعد أن رجعوا إلى حياتهم الطبيعية.
إن بسالة قسد وهدفها النبيل في الحفاظ على السيادة السورية ووحدة شعبها وتحريرها جعلتها قوات شعبية وطنية بامتياز تحمي سوريا من أي اعتداء أو هجوم سواء من قبل داعش أو دولة الاحتلال التركي أو أي تدخل خارجي وتحرير سكانها من الإرهاب أينما تواجد…

التعليقات مغلقة.