سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

حالة الطوارئ تُنهي دوري إقليم الجزيرة وتتويج سردم والأسايش بالألقاب..

قامشلو/ جوان محمد ـ

في اجتماع للاتحاد الرياضي بإقليم الجزيرة بمقره في مدينة قامشلو مع ممثلي أندية الإقليم، أُصدِر قرار إنهاء دوري الدرجة الأولى للشباب والرجال بتتويج ناديي سردم والأسايش باللقبين، وكذلك تقرر إلغاء الهبوط، كما أُصدرت قرارات أخرى بخصوص كرة القدم في إقليم الجزيرة، حيث تدخّلت الأوضاع الأمنية من جديد لِتُنهي الموسم بالكامل.
وبعد زيادة تهديدات دولة الاحتلال التركي بمهاجمة مدينتي منبج وتل رفعت، وعدم توقفها عن قصف المناطق والمدن في شمال وشرق سوريا، والتي لم تكن تُفرّق بين طفل وامرأة ومسن وعسكري ومدني، أعلنت الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا في السادس من شهر تموز الماضي، عن حالة الطوارئ والعمل على إعداد خطط الطوارئ في المنطقة من قبل جميع الجهات التابعة لها المدنية والعسكرية، إضافةً إلى وضع “جميع الإمكانيات لحماية الشعب من هجوم عدواني على مناطق شمال شرقي سوريا”.
كما أوعز البيان إلى جميع الجهات واللجان التابعة لـ ”الإدارة الذاتية” بإعطاء الأولوية لتطبيق خطط الطوارئ في المنطقة.
وبدوره الاتحاد الرياضي تماشياً مع هذا القرار وبتاريخ 21/7/2022، قام بإيقاف كافة النشاطات الرياضية الرسمية من قبله للموسم الرياضي 2021ـ2022.
نهاية الموسم
وبعد انتظار لفترة لعلها تنتهي حالة الطوارئ، ولكن وبسبب زيادة وتيرة هجمات وقصف المحتل التركي وارتكاب المجازر ومنها في مدينة قامشلو، حيث ارتقى على أثرها العديد إلى مرتبة الشهادة من المدنيين والعسكريين ومن بينهم الطفل الشهيد الجميل حارس نادي الأسايش للأشبال “آهنك أكرم حسين؛” عقد الاتحاد الرياضي بإقليم الجزيرة اجتماعاً مع ممثلي الأندية الرياضية في إقليم الجزيرة وبعد نقاشات من قبل الحاضرين تمخض عن الاجتماع القرارات التالية:
1- تتويج نادي سردم لفئة الرجال موسم 2021-2022.
2- تتويج نادي الأسايش لفئة الشباب موسم 2021-2022.
3- إلغاء الهبوط إلى الدرجة الثانية.
4- بداية موسم الفئات العمرية في الشهر التاسع من العام2022.
5- بداية الموسم لفئة الشباب والرجال الشهر الثالث من عام 2023 في حال تم إلغاء حالة الطوارئ من قبل الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا.
6- إلغاء كافة العقوبات لموسم 2021-2022.
7- تلعب كافة الأندية درجة واحدة ضمن برنامج المجموعتين، وتلغى الدرجتين الأولى والثانية في الموسم القادم.
دوري الشباب
دوري الشباب للدرجة الأولى انطلق بتاريخ 20/12/2021، وبمشاركة 12 نادياً، وكانت المنافسة مازالت مستمرة بين شباب الأسايش الذي تصدّر مرحة الذهاب وشباب نادي سردم ولعبت ثلاث جولات فقط من مرحلة الإياب، وليتم الإعلان عن نهاية الدوري وتتويج شباب نادي الأسايش باللقب.
أهم محطات الدوري كانت العقوبات وهبوط الأندية من الدرجة الأولى إلى الثانية قبل بداية مرحلة الإياب، حيث قرر الاتحاد الرياضي في فترات متفرقة من مرحلة الذهاب هبوط أندية دجلة والأخوة والسلام وجودي للدرجة الثانية، ولتبقى تسعة أندية فقط ويتم تعديل الجدول في مرحلة الإياب، ولكن بسبب الإعلان عن حالة الطوارئ تم إنهاء الدوري كما ذُكِر آنفاً.

دوري الرجال
أما دوري الرجال للدرجة الأولى فقد شهد تنافساً مثيراً وهروباً من شبح الهبوط للدرجة الثانية وتصدّر سردم مرحلة الذهاب بدون أية هزيمة، والنقطة المفصلية كانت في الدوري هي مباراة الإياب بين سردم والأسايش ومباراة ديرك والأسايش، وبعد حصول أحداث مؤسفة في مباراة سردم والأسايش والتي انتهت بفوز سردم بهدفين مقابل هدف واحد فقد قرر الاتحاد خسارة سردم قانونياً بنتيجة 3×0، لإشراكه لاعباً مُخالفاً، ولتكون بذلك أول هزيمة لسردم ولكن رغم تلك الهزيمة استمر في صدارة الدوري، وفي لقاء ديرك والأسايش والذي سبقه قراراً من الاتحاد الرياضي بإقليم الجزيرة والذي نصَّ بأن أي اعتداء على الحكّام سيتم شطب النادي وفي تلك المباراة وبعد نهايتها قام لاعب من ديرك بالاعتداء على حكم المباراة، وليقوم الاتحاد الرياضي بمعاقبة النادي، ولكن ليس بالشطب، بل بالهبوط للدرجة الثانية لفئة الرجال ونقل كافة مباريات فئة الشباب إلى خارج ديرك.
القرار لاقى اعتراضاً واسعاً وأن معاقبة النادي بسبب تصرف فردي من لاعبه وهبوطه يعتبر قراراً ظالماً، في المقابل طالب البعض بالتزام الاتحاد بقراراته التي عُرف بأنه يتراجع عن الكثير عنها ولا ينفذها، وردت إدارة نادي ديرك ببيان باستقالة جماعية، ومن بعدها تدخلت واسطات، ولتزور إدارة النادي الاتحاد الرياضي ويعتذر عن ما حصل، وأنه كان تصرفاً فردياً وبرفقة أعضاء من الاتحاد وأعضاء من إدارة ناديي سردم والأسايش قاموا بزيارة لبيت الحكم محمود درويش المعتدى عليه للاطمئنان عليه، وجرت نقاشات بخصوص تعديل عقوبة النادي، ولكن في المحصلة تم إلغاء كافة العقوبات وإلغاء الهبوط لهذا الموسم، مما يعني استفادة ديرك من القرار.

وانطلق الدوري بتاريخ 10/12/2021، بمشاركة 12 نادياً، واختُتمت مرحلة الذهاب منه بتاريخ 8/4/2022، وكان ترتيب الأندية الثلاثة الأوائل على الشكل التالي:
الترتيب:
1ـ سردم 33 نقطة.
 2ـ دجلة 27 نقطة.
3ـ الأسايش 26 نقطة.
وبتاريخ 13/5/2022، انطلقت مرحلة الإياب، وأقيمت تسع جولات من الدوري، وكان متبقياً فقط جولتين، وتصدّر سردم الدوري مع مباراة مؤجلة له برصيد 54 نقطة، ويليه في المركز الثاني الأسايش برصيد 51 نقطة، ومن ثم ديرك في المركز الثالث برصيد 46 نقطة.
بينما كان هناك صراع كبير للهروب من شبح الهبوط بين الأندية الأخيرة في الترتيب، قنديل الذي اعتذر عن إكمال مرحلة الإياب وكان متذيل الترتيب، فقد هبط للدرجة الثانية بقرار من الاتحاد الرياضي وخسارته لكافة مبارياته في مرحلة الإياب قانونياً بنتيجة 3×0، كما وكان باقياً ثلاثة أندية ستهبط معه، بينما ترتيب الأندية كان على الشكل التالي قبل نهاية الموسم بجولتين، والذي تم إنهاءه بسبب إعلان حالة الطوارئ وإلغاء الهبوط:
1ـ سردم 54 نقطة.
2ـ الأسايش 51 نقطة.
3ـ ديرك 46 نقطة.
4ـ دجلة 42 نقطة.
5- الصناديد 33 نقطة.
6ـ سري كانيه 26 نقطة.
7ـ خبات 24 نقطة.
8ـ برخدان 18 نقطة.
9ـ الاتحاد 17 نقطة.
10ـ شبيبة الحسكة 16 نقطة.
11ـ الأخوة والسلام 14 نقطة.
ـ 12 قنديل نقطة واحدة.
مَنْ بطل الكأس؟
ولم يُحدد في الاجتماع من هو بطل الكأس في إقليم الجزيرة؟ وكانت المسابقة انطلقت بتاريخ 4/5/2022، بمشاركة 12 نادياً من الدرجة الأولى، وتأهل للدور الثاني ثمانِ نوادي، وكان من المقرر أن تلعب الأندية الثمانية ذهاباً وإياباً وكانت المباريات على الشكل التالي:
ـ سردم × الأسايش.
ـ دجلة × الأخوة والسلام.
ـ برخدان × شبيبة الحسكة.
ـ ديرك × سري كانيه.
وحامل اللقب للنسخة السابقة للكأس، هو نادي سردم والذي أحرز الكأس على حساب نادي ديرك بعد الفوز عليه بهدف دون رد.
عدنا لنقطة الصفر؟
ولكن اللافت في القرارات كان إلغاء الدرجتين الأولى والثانية بعد تصنيف استمر لمواسم، حيث أول دوري تصنيفي أُقيم في عام 2016 للرجال، وللشباب كان عام 2017، وقُسِّمت على إثرها الأندية إلى درجتين أولى وثانية، وها نحن نعود من جديد لنقطة الصفر!، بإقامة دوري في الموسم القادم بدون الدرجة الأولى والثانية، وستلعب كافة الأندية المرخصة ضمن الدوري على أن تُقسم على مجموعتين، وذلك في حال تم إلغاء حالة الطوارئ بحسب ما جاء في الاجتماع بين الاتحاد الرياضي والأندية.
ونتساءل عن موعد انطلاق بطولات الفئات العمرية لكرة القدم؟ والذي سوف يتزامن مع بداية الموسم الدراسي الجديد 2022 ـ 2023، بالإضافة إلى أنه حالة الطوارئ والأوضاع الأمنية هي أكثر خطورة على هذه الفئات من الرجال، مما يدل على تناقض قرارات الاتحاد الرياضي.
“راح الحكم من كيسه”
إلغاء العقوبات مجدداً يُحبِط الكثيرين، وأولهم الحكام الذين تلقوا سيلاً من التهم والمسبات والاعتداءات، وفي النهاية وكما تعودنا مرسوم من الاتحاد الرياضي يُنهي كل القضية، وكل القرارات والعقوبات، وذكرنا في تقرير سابق عن وضع التحكيم بأنه يُتطلب من الحكام العمل على تطوير الذات، وهم بشر وقابلين لارتكاب الأخطاء مثلهم مثل حارس المرمى والمدرب وإلخ…، ولا يجوز مهما كانت الأسباب للاعتداء عليهم.

دوري الدرجة الثانية
ـ بتاريخ 26/11/2021، انطلقت منافسات دوري الرجال للدرجة الثانية بكرة القدم في إقليم الجزيرة، بمشاركة خمسة نوادي: جودي ـ فدنك ـ جوانن باز ـ آشتي، واشوكاني ولعبوا ضمن مجموعة واحدة على مرحلتين ذهاب وإياب، وتأهل كلاً من جودي الذي أحرز المركز الأول برصيد 21 نقطة وجوانن باز الذي جاء في المركز الثاني برصيد 16 نقطة إلى مصافِ الدرجة الأولى، والذي كان من المقرر أن يهبط منه إلى الدرجة الثانية أربعة نوادي.
ـ بتاريخ 29/11/2021، انطلقت منافسات دوري الشباب لكرة القدم للدرجة الثانية بمشاركة:
جوانن باز ـ واشوكاني ـ الاتحاد ـ آشتي.
ـ تأهّل ناديان إلى دوري الدرجة الأولى وهما: واشوكاني ـ آشتي.
بخصوص الموسم الكروي الذي انتهت مجرياته، وللتذكير بأن نادي الأسايش قد حقق لقبي الأشبال والناشئين لكرة القدم.
عدة توقفات
كما شهد الدوري التوقف لعدة مرات ولعبت الأوضاع الأمنية دورها وفصل الشتاء بهذا الخصوص وبطولات شمال وشرق سوريا، ففي 19/1/2022، تأجلت النشاطات الرياضية في إقليم الجزيرة بسبب العاصفة الثلجية التي ضربت العديد من المناطق في الإقليم، وبعدها وبتاريخ 25/1/2022 قرر الاتحاد الرياضي في إقليم الجزيرة توقيف النشاط الرياضي في إقليم الجزيرة حتى إشعار آخر، بسبب أحداث سجن الحسكة، والذي هاجمه مرتزقة داعش، وتصدت لهم قوات سوريا الديمقراطية، وبتاريخ 3/2/2022، قرر الاتحاد الرياضي بإقليم الجزيرة استئناف النشاطات مجدداً.
وبتاريخ 5/2/2022، بدأت النشاطات الرسمية بانطلاق أول دوري لناشئات كرة القدم في إقليم الجزيرة بمشاركة ستة أندية هي: سردم ـ أهلي عامودا – الأسايش – قنديل – بيمان – فدنك.
وبتاريخ 10/2/2022، قرر الاتحاد الرياضي في إقليم الجزيرة تأجيل النشاط الرياضي في مدينة قامشلو والأندية الرياضية التي تتبع لمدينة قامشلو ولها نشاط رياضي، وذلك يومي الجمعة والسبت المصادف لـ 11-12-2-2022، وذلك على الشكل التالي:
– دوري كرة القدم لرجال أندية الدرجة الأولى:
1- مباراة (سردم ×برخدان) مؤجلة إلى وقتٍ لاحق.
2- مباراة (دجلة ×الأسايش ) مؤجلة إلى وقتٍ لاحق.
3- مباراة(قنديل×سري كانية ) مؤجلة إلى وقتٍ لاحق.
4- مباراة (ش.الحسكة ×ديرك) قائمة بنفس التاريخ والتوقيت الساعة 12.
5- مباراة (خبات×الاتحاد ) قائمة بنفس التاريخ الساعة 2.
6- مباراة (الصناديد × الأخوة والسلام ) قائمة بنفس التاريخ الساعة 1.
– دوري كرة الطائرة لرجال الدرجة الأولى.
1- مباراة (سردم×الأسايش) مؤجلة إلى وقتٍ لاحق.
2- مباراة(الصناديد ×جودي) مؤجلة إلى وقتٍ لاحق.
ـ دوري كرة الطائرة للشباب الدرجة الأولى مؤجل إلى وقتٍ لاحق.
ـ دوري كرة القدم للناشئات مؤجل إلى وقتٍ يُقرر لاحقاً.
ولم تُذكر الأسباب وقتها من قبل الاتحاد الرياضي.
وبتاريخ 25/3/2022 أوقفت كافة النشاطات الرياضية لمشاركة منتخب الجزيرة للأشبال والناشئين ببطولتي كرة القدم على مستوى شمال وشرق سوريا.
 بتاريخ 21/7/2022، تم إعلان الاتحاد الرياضي بإقليم الجزيرة إيقاف كافة النشاطات الرياضية الرسمية تماشياً مع إعلان حالة الطوارئ في شمال وشرق سوريا، ومؤخراً وبتاريخ 10 آب تم إنهاء الموسم الرياضي بالكامل، وذلك بسبب الظروف الأمنية في المنطقة، وتماشياً مع حالة الطوارئ المعلنة من قبل إدارة شمال وشرق سوريا.