سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

وسط حزن وألم عميقين قامشلو تزف الشهيد خالد

قامشلو/ إيفا إبراهيم –

بمراسيم مهيبة شيع أهالي مدينة قامشلو جثمان الشهيد خالد ملحم عثمان عضو قوات أسايش إثر استهدافه من قبل ميليشيا الدفاع الوطني على نقطة تفتيش تابعة لقوى الأمن الداخلي في حي طي بالمدينة.
بموكب مهيب توجه المشيعون بعد استلام جثمان الشهيد خالد إلى مزار الشهيد دليل صاروخان، وبدأت المراسم بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء، وألقى “معصوم حسن” كلمة باسم مجلس عوائل الشهداء في قامشلو، أكد فيها على دور الشهداء وتضحياتهم الثمينة بأغلى ما يملكون في سبيل حماية مناطق شمال وشرق سوريا.
وبدوره ألقى شقيق الشهيد “دلوفان عثمان” كملة مؤكداً فيها بأنهم سيجددون عهد الشهيد خالد ومواصلة النضال حتى تحقيق هدفه.
وبعدها قرئت وثيقة الشهيد وسلمت لذويه, ثم وري جثمان الشهيد الثرى على وقع زغاريد وأهازيج إخوة وأمهات الشهداء والهتافات التي تنادي بعظمة الشهيد ومكانته المقدسة.