سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

أطفال الطبقة… فرحتنا كبيرة… نُريد السلام

تقرير/ محمد إبراهيم-

روناهي/الطبقة – بهدف دعم الأطفال والتأكيد على ضرورة إبعادهم عن الحروب والنزاعات الدائرة حولهم أقامت لجنة المرأة التابعة للإدارة المدنيّة الديمقراطية لمنطقة الطبقة يوم الاثنين المصادف لذكرى اليوم العالمي لحقوق الطفل حفل لأطفال الطبقة في مركز الثقافة والفن.
بحضور ممثلين عن المؤسسات المدنيّة ومجلس عوائل  الشهداء والعشرات من الأهالي بدأ الاحتفال في مسرح الغناء بمركز الثقافة والفن في الطبقة بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء، ألقيت بعدها كلمات أكدت على ضرورة حماية الأطفال وإبعادهم عن أحداث العنف والقتل ليُكملوا حقهم بالعيش في ظل طفولة سليمة, ثم تتالت مراسم الاحتفال بعروض غنائية ومسرحية من الأطفال المشاركين وسط فرحة عارمة من الأطفال وقبيل انتهاء الحفل وزعت لجنة المرأة بالتنسيق مع مجلس عوائل الشهداء هدايا وألعاب لأبناء الشهداء الذين ضحوا بأنفسهم ليعيش أطفالهم حياتهم المستقرة والآمنة.
نسعى جاهدين لحماية أطفالنا
وخلال متابعتنا لمجريات الحفل وللحديث أكثر عن الهدف من الاحتفال التقت صحيفتنا “روناهي” مع منسقيّة المرأة في الإدارة المدنية الديمقراطية لمنطقة الطبقة ولاء الناجي التي قالت: “بسبب الحرب الدائرة في البلاد منذ تسع سنوات ولّد ذلك شيئاً من العنف والقسوة داخل نفوس أطفالنا وعلى ذلك توجب علينا إبعادهم عن هذه الأحداث عن طريق الفعاليات والمهرجانات والروضات وغيرها محاولةً مِنّا إعادتهم إلى طفولتهم البريئة، فاليوم بمناسبة ذكرى اليوم العالمي للطفل أقمنا الحفل لأطفال الطبقة جميعاً بشكل عام وأطفال الشهداء بشكل خاص, تم التركيز على أطفال الشهداء حتى يعلموا أننا جميعاً حولهم وسنداً لهم”
سَئِمنا من الحرب الدائرة نُريدُ السلام
كما التقت صحيفتنا مع الطفلة أسماء الأحمد وتحدثت أسماء: “لقد سئمنا من الحروب والعنف والقتل وبالأخص عندما كان داعش يسيطر على المنطقة كان الخوف يرافقنا أينما ذهبنا خوفاَ منهم أن يقتلوننا أو يضربوننا، أما بعد تحرير مدينتنا من قبل قوات سوريا الديمقراطية عادات لنا حياتنا تدريجياً نحو الأفضل, فنحن اليوم كأطفال مدينة الطبقة فرحتنا عارمة في هذا الحفل غنينا ورقصنا ودبكنا, ولا يَسعني الوصف أكثر من ذلك عجزت الكلمات عن التعبير” .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.