سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

مكتب حماية الطفل يؤكد على ضرورة الوصول إلى طفولة محمية من ظروف الحرب

مركز الأخبار ـ بيوم الطفل العالمي شدد مكتب حماية الطفل في النزاعات المسلحة على القيام بواجبه للوصول إلى طفولة محمية من كل ظروف الحرب وفق العهود والمواثيق الدولية والأممية ذات الصلة.
أصدر مكتب حماية الطفل في النزاعات المسلحة في شمال وشرق سوريا بياناً بيوم الطفل العالمي معبراً عن دوره في حماية الطفولة ومستقبلها.
وجاء في نص البيان: “لقد أدت الأزمة المستمرة في سوريا إلى نتائج كارثية على كافة الصعد والمجالات ولا يزال الشعب السوري يعاني من هذه النتائج وسط غياب الجهود الحقيقية للحل.
تضرر الأطفال من مفرزات هذه الأزمة، فبالإضافة إلى حرمانهم من التعليم والعيش وفق الحقوق الممنوحة لهم، ذهب الآلاف منهم ضحايا الحرب والصراع الدائر وأُصيب منهم الآلاف، ناهيك عن حرمانهم من الرعاية الأسرية ودخولهم إلى سوق العمل”.
وأشار البيان إلى أن النتائج تضعهم أمام تحديات كبيرة تفرض عليهم العمل من أجل توفير الحياة اللائقة بالأطفال كي يعيشوا بحريتهم.
ولفت البيان إلى جهود الإدارة الذاتية في هذا المجال بأنها عملت على تحييد الأطفال ودمجهم في ما يكمّل شخصياتهم لتكون وفق الشروط الواجب توفرها لأي طفل سوي، حيث باشرت بتأسيس مكتب حماية الطفل في النزاعات المسلحة في الإدارة الذاتية بالتعاون مع الأمم المتحدة، وتطبيق خطة العمل الموقعة بين قوات سوريا الديمقراطية والأمم المتحدة والمصدقة من الإدارة الذاتية لمعالجة قضايا تجنيد الأطفال في القوات المسلحة وتسريحهم ثم تأهيلهم وإعادة دمجهم في المجتمع، وملف عمالة الأطفال والرعاية الصحية ومعالجة تسربهم من المدارس بالتعاون مع كافة الجهات المعنية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا.
اختتم البيان بالتأكيد على قيام المكتب بواجبه تجاه الطفولة في كافة مناطق الإدارة الذاتية للوصول إلى حماية كاملة للأطفال، وطفولة محمية من كل ظروف الحرب، وبأن الإدارة الذاتية عبر هذا المكتب ستعمل وفق العهود والمواثيق الدولية والأممية ذات الصلة سعيًا إلى حماية الأطفال ومستقبلهم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.