سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

إرادة المرأة تتغلب على الاقتصاد المتدهور في إقليم كردستان

استأجرت بيلانا رفعت التي تبلغ من العمر 29 عاماً بالاشتراك مع صديقة لها منذ حوالي شهرين مخزناً في شارع بالقرب من جامعة صلاح الدين في هولير، وحولتاه إلى كافيتريا صغيرة لتعملا فيها 15 ساعة في اليوم.
تضعان بعض الكراسي والطاولات أمام الكافيتريا الصغيرة وتستقبلان الزبائن بسعادة، ترغب الشابتان بعملهما هذا إظهار أن العصائر والمشروبات لا تُصنع فقط في المقاهي الخاصة ذات الأسعار الباهظة، بل ربما يمكنهما أيضاً صنع أفضل أنواع العصير والقهوة والمثلجات بطريقتهما.
بيلانا متزوجة ولديها أطفال، أما صديقتها طالبة جامعية تجمع بين دراستها وعملها في المنزل والكافيتريا معاً؛ كي تتمكن من تدبر أمورها المعيشية، ويبدو آثار التعب والإرهاق واضحة على وجهيهما، إلا أنهما يستقبلان الزبائن بابتسامتيهما.
تفتح بيلانا وصديقتها باب الكافيتريا في الساعة الثامنة صباحاً وتعملان حتى الساعة الحادية عشرة.
إذا كان العمل خارج المنزل شاقاً للنساء، فإنه مضاعف المشقة بالنسبة لـ بيلانا وصديقتها، إذ إن تربية الأطفال والعمل المنزلي والدراسة معاً يمثل تحدياً كبيراً، ولكن على الرغم من كل هذه الصعوبات، فإن النساء الشابات لا يستسلمن ويتغلبن على كل المصاعب.
ويشهد إقليم كوردستان أزمة اقتصادية منذ عدة سنوات، ولكنها وصلت إلى أعلى مستوياتها هذا العام بسبب انتشار فيروس كورونا، وفقدان آلاف الأشخاص لوظائفهم، وأصبحت الحكومة تدفع رواتب الموظفين مرة كل شهرين أو أكثر.
كما يعمل عدد كبير من النساء حالياً في إقليم كردستان لمساعدة أزواجهن في إعالة الأسرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.