سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

كاتبة فنلنديّة تحصد جائزة جمعية الكتّاب لكتاباتها عن كردستان

وكالات-

حصدت الكاتبة والصحفية الفنلندية كريستينا كويفونين، جائزة جمعية الكتّاب الفنلنديين غير الروائيين للعام الحالي 2020م. وتُعد جمعية الكتّاب الفنلنديين غير الروائيين، كأكبر رابطة للكتاب في فنلندا وتضم 3200 عضواً، وتمنح جوائز كاتب سنوية للكتّاب غير الروائيين ذوي الخبرة منذ العام 2000م.
ومنحت الجمعية هذه الجائزة، في  24 من تشرين الأول 2020م، والبالغة 8000 يورو لخمسة كتّاب، من بينهم الدكتورة كريستينا كويفونين التي كتبت عدة كتب عن كردستان.
كريستينا كويفونين (من مواليد 1959) حاصلة على دكتوراة في العلوم السياسية، وهي صحفية مستقلة وكاتبة غير روائية، ومختصة بالكتابة عن كردستان، وهي منطقة تعتبر بؤرة ساخنة للسياسة الدولية ولكنها غير معروفة في فنلندا.
وعملت كريستينا في كردستان منذ نحو 20 عامًا، وفي الفترة 2009م ـ 2012 م عملت كأستاذة جامعية في إقليم كردستان.
درست كريستينا الصحافة وعلوم الدين والسياسة الاجتماعية، وتتحدث أطروحتها في الدكتوراه بجامعة هلسنكي عام 2002م، عن الحرب غير المرئية في باكور كردستان، كما يحكي كتابها الأخير (كركوك، بابا قورغورين كاوبونكي، 2019م) عن الحروب وصراعات الهيمنة في المنطقة.
كتبت كريستينا عدة كتب عن كردستان، إذ تقدم معلومات أيضًا عن دول أخرى في المنطقة، مثل تركيا وسوريا والعراق وإيران، وقامت بتحليل وضع ما يسمى بـ(الجهاديين) الذين تم تجنيدهم من فنلندا (Suomen nuoret jihadistit ، 2016).  وقد كتبت أيضًا عن تجاربها العاطفية الثقيلة بعد العمل في المنطقة (Taiteilijatreffit sota-alueella ، 2009).
كريستينا لديها معرفة واسعة بالمنطقة وعدد سكانها، ولها القدرة على جعل الأحداث المنفصلة لوسائل الإعلام مرئية للقرّاء الفنلنديين، وزاد الإنتاج غير الخيالي الواسع لها بشكل بارز من فرصة القرّاء الفنلنديين للحصول على معلومات حول كردستان، وكذلك حول المنطقة المرتبطة بها في مركز السياسة الدولية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.