سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

‫هذه الرياضات مناسبة لمرضى الفُصال العظمي

هناك أهمية كبيرة ‫لممارسة الرياضة بالنسبة لمرضى الفُصال العظمي، إذ إنها تساعد في الحفاظ ‫على حركية المفاصل.
والفُصال العظمي معروف أيضاً باسم (التهاب المفصل التنكسي)، ويعد من أكثر أمراض العظام انتشاراً، وهو عبارة عن تلف غير قابل للتجدد يصيب الأنسجة الغضروفية المفصلية، التي تعمل على تقليل الاحتكاك الناتج من حركة المفاصل الدائمة، وتعمل كوسادة لحماية العظام.
ويؤدي تآكل هذه الطبقة الواقية بسبب المرض إلى احتكاك الأنسجة العظمية، ويصحب الاحتكاك التهابات تصيب جوف المفصل وتتسبب في الآلام.
‫حيث أن الرياضات المناسبة لمرضى الفُصال العظمي ‫هي السباحة، إذ إنها تخفف العبء الواقع على المفاصل، كما أن المشي ‫لمسافات طويلة يعد مناسبا بشرط ألا تكون مسارات المشي شديدة الانحدار.
الرياضات غير المناسبة لمرضى الفُصال العظمي
أما الرياضات غير المناسبة لمرضى الفُصال العظمي، فهي الرياضات التي ‫يرتفع فيها خطر الاحتكاك والتصادم، مثل كرة القدم وكرة السلة وكرة اليد ‫والهوكي، وكذلك الرياضات التي تتطلب تغيير الاتجاه بسرعة مثل التنس.
‫وبشكلٍ عام، يتعين على مرضى الفُصال العظمي استشارة الطبيب المعالج ‫للحصول على الضوء الأخضر لممارسة الرياضة.‫