سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

الحسكة.. جسر “دولاب عويص” توفير للمسافة والوقت

وفّر الجسر الأخير الذي أنشأته بلدية الشعب في مدينة الحسكة، شمال شرق سوريا، العناء والمشقّة على أهالي المدينة، واختصر مسافة الوصول من الأحياء الجنوبية إلى الشمالية وبالعكس، بعد الأزمة المرورية التي كان يشهدها جسر البيروتي وسط المدينة.
انتهت بلدية الشعب في مدينة الحسكة، في أيلول المنصرم، من إنشاء جسر دولاب عويص في الناحية الجنوبية للمدينة، بعد عملٍ دؤوب استمر ثلاثة أشهر، إذ بدأ العمل فيه في أيار الماضي.
ويخدم الجسر أهالي الأحياء الجنوبية والشمالية لمدينة الحسكة؛ لتسهيل وصولهم إلى مركز المدينة والعكس.
ويعود سبب إنشاء جسر دولاب عويص في حي النشوة؛ لتخفيف الضغط على جسر البيروتي في حي غويران، وربط ضفتي الخابور الجنوبية والشمالية ببعضهما، واختصار المسافة والوقت.
وفي هذا السياق، أكّد الرئيس المشترك لبلدية الشعب في الناحية الجنوبية لمدينة الحسكة، سعيد حسو، على أهمّية الجسر، قائلاً “نتيجة الضرورة الملحّة في ربط أحياء الناحية الجنوبية بالشمالية؛ نتيجة الضغط الكبير الذي كان يشهده جسر البيروتي، وعدم وجود جسور أخرى تربط بين الأحياء الجنوبية والشمالية، ولتسهيل حركة المواطنين؛ كان من الضروري إنشاء هذا الجسر”.
وكان أهالي حيّ النشوة وحيّ العمران يعبرون أحياء عدّة؛ للوصول إلى الأحياء الشمالية في المدينة، ويضطرون للوقوف وقتاً طويلاً على جسر البيروتي في حيّ غويران؛ بسبب الأزمة التي يشهدها. ويقطعون مسافة لا تقل عن 20 كم؛ للوصول من الناحية الجنوبية إلى مركز المدينة أو أحياء الناحية الشمالية، عبر جسر البيروتي، قبل إنشاء جسر دولاب عويص، الذي اختصر هذه المسافة إلى خمسة كيلومترات.
ويبلغ طول جسر دولاب عويص 30 متراً وعرضه 7 أمتار.
وقد وفّر هذا الجسر الوقت أيضاً إلى جانب المسافة، حسب ما أشار إليه المواطن هاني العمر من أهالي حيّ الحارة العسكرية لوكالة هاوار: “إنشاء جسر دولاب عويص، ساعد أهالي المنطقة كثيراً، حيث كنّا نقف أكثر من نصف ساعة على جسر البيروتي للوصول إلى الأحياء الشمالية، ولكن الآن نصل بسهولة وفي وقت قصير جدّاً”.
وقد خُصّص جسر “دولاب عويص” لعبور الآليات الخفيفة وحركة الأهالي فقط، حسب ما أكده الرئيس المشترك لبلدية الشعب في الناحية الجنوبية لمدينة الحسكة سعيد حسو.
ونوّه حسو إلى أن الآليات الثقيلة ممنوعة من عبور الجسر، مطالباً الأهالي والسائقين بالتقيّد، لتجنّب الضررللجسر.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.