سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

زيادة عدد الباصات تحل مشكلة كبيرة للمواطنين بقامشلو

روناهي/ قامشلو ـ

يطول انتظار المواطنين في مواقف باصات الشعب بمدينة قامشلو؛ وذلك بسبب عدم قدرتهم لدفع أجار السرافيس. ولذا؛ يضطرون لانتظار هذه الباصات بسبب أن أجرتها منخفضة والتي هي 100 ل.س فقط، أما أجرة السرافيس سواء إن كانت سيارات أو أي واسطة نقل أخرى فهي مرتفعة جداً مقارنةً بالظروف المادية للمواطنين في الوقت الحالي، فمثلاً السيارة تأخذ 300 ل.س، وفي الكثير من الأحيان يتحجج السائق بعدم وجود صرافة وتذهب 200 ل.س، المتبقية أدراج الرياح، طبعاً البعض سوف يقول ماذا يشترى بـ 200 ل.س، في هذا الزمن؟ والذي لم يبقَ فيه شيئاً رخيصاً، ولكن هناك من هو مُجبر لركوب السرافيس في اليوم لعدة مرات بسبب ضعف أوضاعه المادية، وأن حسبت خلال شهر وتوفيرك لمبلغ 200 ل.س، فسيصبح المبلغ كبيراً، لذلك يتطلب من الجهات المعنية زيادة عدد باصات الشعب في المدينة، وخاصةً إنه بات المواطن ينتظر بعض الأحيان لساعات حتى يستطيع ركوب باص من باصات الشعب، وذلك بسبب الأزمة الخانقة للسير في المدينة والطريق الطويل المخصص لهذه الباصات، والذي يمتد مثلاً من السوق في قامشلو إلى صالة عجمو والتي تقع بعد حي الهلالية. إن هذه المسافة الطويلة وبالعدد الحالي للباصات الذي يُعد على أصابع اليد في كل قسم من المدينة لن يكفي لحل مشكلة المواطنين، ولوضع حلول لهذه المشكلة من قبل الجهات المعنية يتطلب ذلك جلب باصات أخرى، ولكافة الخطوط في المدينة سواء إن كانت في الناحية الشرقية أو الغربية منها، ولا ننسى بأن مباشرة هذه الباصات في العمل عام 2019؛ خلق حالة ارتياح كبير لدى المواطنين وخاصةً لأصحاب الدخل المحدود.
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.