سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

مدينة الطبقة تحتضن مهرجان السلام الثاني للطفولة لعام 2021

الطبقة/ عمر الفارس –

ضمن فعاليات دعم الطفولة التي تنظمها لجنة الثقافة والفن في الطبقة وتحت شعار “غنوا معنا لطفولتنا يا أطفال العالم” أُقيمَ مهرجان السلام الثاني الخاص بالأطفال في مسرح المركز الثقافي بالطبقة وذلك دعماً للطفولة وبهدف رسم البسمة على وجوههم والمشاركة الفعالة للأطفال ضمن الفعاليات المقامة في المدينة.
بعد سلسلة من الجهود المبذولة من قبل لجنة الثقافة والفن في الطبقة والمؤسسات التابعة لها التي بدورها أشرفت على تدريب الأطفال من خلال مراحل التجهيز للمهرجان في الفترة السابقة, حيث شهدت مدينة الطبقة المهرجان الثاني الخاص بالأطفال الذي بدأ في يومه الأول 30 /6/ 2021 وفي يومه الثاني بناحية المنصورة واليوم الختامي في الجرنية, حيث شهد المهرجان إقبالاً كبيراً من أهالي مدينة الطبقة وممثلي الإدارة المدنية الديمقراطية بالطبقة وعدداً كبيراً من فرق الأطفال المشاركين في المهرجان.

 

 

 

 

 

 

افتتاح المهرجان
بدأ المهرجان بالوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء تلاها كلمة المجلس التنفيذي التي ألقتها هند
العلي, جاءت بعدها الكلمة الترحيبية التي ألقاها علي العلايا الرئيس المشترك للجنة الثقافة والفن بالطبقة, ثم بدأت العروض المسرحية والفرق الغنائية المتنوعة التي قدمها الأطفال مثل فرقة أطفال السلام وفرقة براعم الفرات وفرقة الزهور والتراث الكردي وأطفال الفرات..
الرئيسة المشتركة للجنة الثقافة والفن بالطبقة “بريفان دودخ” أوضحت لصحيفتنا “روناهي”: “إن هذا المهرجان السنوي هو الثاني للأطفال واليوم هو الافتتاح والانطلاق من مدينة الطبقة مدينة السلام والمحبة، وسُمي هذا المهرجان الخاص بالأطفال مهرجان السلام وتحت شعار غنوا معنا لطفولتنا يا أطفال العالم، وهذا المهرجان سيكون مميزاً بمشاركة الأطفال في أعمال متنوعة غنائية ومسرحية وتراثية، إذ يشارك فيهِ ما يقارب الـ160 طفل ومن أعمار مختلفة, وهذهِ الفعالية الخاصة بالأطفال هي لإيصال

رسالة السلام من أطفالنا لأطفال العالم”.

 مشاركات عديدة للأطفال
وأضافت بريفان دودخ أن المهرجان هذا العام شهد مشاركات فردية غنائية ومشاركات الفرق الجماعية والأعمال المسرحية مثل مسرحية الأطفال الأيتام
ومسرحية حب الدراسة والتعليم, وسيكون هناك في الختام توزيع عدد من الدروع التكريمية لبعض المؤسسات والعاملين على تدريب الأطفال وبعض الأطفال المميزين.
وفي لقاء ثانٍ أجرتهُ صحيفتنا مع رئيس لجنة الشبيبة بمجلس عوائل الشهداء محمد عرب قال:” شاركنا ضمن مهرجان السلام الخاص بالطفولة هذا العام بفرقة خاصة بأطفال عوائل الشهداء لأول مرة, من أجل دعم الأطفال ورسم البهجة والسرور على وجوه أطفالنا ولا سيما أطفال الشهداء، الذين حُرِموا من أبسط حقوقهم ومشاركتنا ستكون خاصة تحمل أغاني
خاصة للشهداء مثل أغنية أنا ابن الشهيد”.
وأضافت إحدى المشاركات في المهرجان بفرقة براعم الفرات فاطمة الشيبال: “إننا اليوم حققنا ما كنا نعمل عليه خلال التدريبات على مدى عدة أشهر التي أشرف علينا فيها عدة مدربين ذوي خبرة تدربنا فيها على أسلوب الغناء الجماعي واستخدام الآلات الموسيقية, وكانت مشاركتنا في هذا المهرجان منظمة في تأدية دورنا على أكمل وجه في الغناء المسرحي الجماعي المنظم ونلنا إعجاب الحضور وكل عام وأطفال سوريا بألف خير”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.