سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

“النفايات” مصدر دخل لحكومة دمشق!

تبحث السلطات السوريّة الاستفادة من “النفايات” في حل الأزمات الاقتصادية التي يعاني منها معظم السوريين في المناطق الخاضعة لسيطرة حكومة الأسد.
وشدد رئيس الحكومة السوريّة “حسين_عرنوس” خلال اجتماع في وزارة البيئة على «ضرورة الاستفادة من قطاع النفايات، وإطلاق مشاريع لمعالجتها بالتشاركية مع القطاع الخاص».
كما لفت إلى «تحويل قطاع النفايات إلى مورد للدخل» على حد تعبيره، وبهذا تُكمل الحكومة السوريّة إطلاق المزيد من الوعود البعيدة المنال في ظل الأزمات التي تغرق الحكومة فيها نفسها، وذلك لكسب تأييد للسلطات وضمان تخدير السوريين المطالبين بتأمين الخدمات الأساسية.
وكان عرنوس قال خلال زيارة للسويداء جنوبي سوريا، في أيار الماضي، رداً على مطالبات شعبية، إن هناك مشروع حكومي كبير لتحلية مياه البحر وجر مياه الفرات إلى دمشق والمنطقة، بحسب تعبيره.
كما أعلنت حكومة دمشق مؤخراً، سعيها إلى توقيع اتفاقية تسمح بسياحة السوريين في منتجعات القرم الروسية، في حين لا يستطيع معظم السوريين تأمين لقمة عيشهم فقط.
وتغرق المناطق الخاضعة لسيطرة السلطات السوريّة، بأزمات اقتصادية خانقة، منها عدم توفر المحروقات والخدمات والمواد الأساسية كالخبز، فضلاً عن ارتفاع الأسعار بشكل جنوني.
وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.