سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

مؤشرات إنتاج جيد لموسم حصاد الفول في كوباني

يحصد مزارعون في كوباني بشمال وشرق سوريا، منذ نحو أسبوع، موسم الفول والبقوليات وسط مؤشرات إنتاج جيد هذا العام مقارنةً مع إنتاج باقي المحاصيل الزراعية، ما يتيح كميات فائضة عن حاجة المدينة وريفها.
وقال كالو كورو (63 عاماً)، وهو مزارع في قرية “أوسه” 5 كم شرقي كوباني، إنه بدأ بحصاد عشرة دونمات من محصول الفول الذي زرعه في أرضه بالقرية.
وبحسب تقديرات المزارع، فإن الهكتار الواحد سينتج وسطياً 24 كيساً من حبوب الفول، (ما يعادل 2000 كيلوغرام)، إذ يتراوح وزن كيس الفول بين 80 و90 كيلوغرام بحسب جودته وحجم الحبة.
ويباع الكيلوغرام الواحد من حبوب الفول اليابسة حالياً بسعر 1300 ليرة سوريّة، فيما يباع الكيلوغرام من تبن الفول الذي يُستخدم علفاً للحيوانات بـ 300 ليرة، بحسب تجار في كوباني.
وقال “كورو” إن إنتاج محصول الفول هذا العام “يبدو جيداً مقارنةً مع إنتاج محاصيل القمح والشعير والعدس.”
 كما ويعتبر المزارعون زراعة الفول مكسباً، لفائدتها من حيث زيادة خصوبة الأراضي الزراعية، إذ يتحسن إنتاج الأرض عند زراعتها بمحصول آخر في العام التالي للفول.
وقال محمد خليل مسلم (38 عاماً)، وهو صاحب حصادة في قرية هولاقية، 15 كم شرق كوباني المدينة، إنه باشر قبل أسبوع بحصاد البقوليات (الفول والعدس والجلبان).
وأضاف أن موسم حصاد البقوليات يستمر لنحو شهر ونصف، لافتاً إلى أن سبع حصادات فقط تعمل في حصاد البقوليات في كوباني.
ويتقاضى أصحاب الحصادات ثمانية آلاف ليرة أجرة جني الكيس الواحد من حبوب الفول، بينما يحصلون على عشرة آلاف ليرة عن حصاد الكيس الواحد من محاصيل الجلبان والعدس والحمص.
وقدمت مديرية الزراعة مادة المازوت (الديزل) لمزارعي الفول في كوباني بما يكفي لثلاث ريات خلال الموسم الزراعي الحالي، بالإضافة لتقديم الوقود للحصادات.
وتشجع المديرية المزارعين على زراعة الفول والبقوليات في المنطقة كونها تساهم في خصوبة التربة من خلال تزويد التربة بمادة الآزوت.
وقالت سوسن دابان الرئيسة المشاركة لمديرية الزراعة في مقاطعة كوباني، إن إجمالي المساحات التي تم زراعتها بالفول خلال الموسم الحالي هو 10.960 دونماً.
وخصصت الخطة الزراعية 50 بالمئة من المساحات المروية لزراعة القمح، و25 بالمئة لزراعة الفول والبقوليات، و25 بالمئة لزراعة الخضروات الصيفية.
وأشارت الرئيسة المشاركة لمديرية الزراعة في مقاطعة كوباني إلى أن أغلب المزارعين في كوباني يزرعون الفول من بين البقوليات، حيث تنتج كوباني كميات فائضة عن حاجتها.
وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.