سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

الهلال الذهبي يعكس جمال المرأة وثقافتها ويبرز دورها القيادي

الشهباء/ ميديا عبدو –

حركة الثقافة والفن في عفرين التي نمت في أحضان المرأة الأم، كان من أهم الأمور التي استطاعت المرأة من خلاله تبوء مكانتها الريادية في بناء مجتمع حر وديمقراطي، وإبراز العلاقة المتينة بين المرأة والثقافة.
الهلال الخصيب اسم أطلق على منطقة مزوبوتاميا وذلك نظراً لغناها الطبيعي بكافة مصادر الحياة وكونها مهداً للحضارات الأولى. وكون المرأة هي المنظم الأول للمجتمع في هذه البقعة الجغرافية، فكانت هي السباقة في قيادة المجتمع نحو الرقي والتقدم. فعبر اكتشافاتها استطاعت أن تتحول إلى آلهة الوفرة والخصوبة. فالهلال الذهبي وهو الاسم الآخر للهلال الخصيب يعني الوفرة والغنى اللذين تحولا في وقت لاحق إلى أرضية لانطلاق كافة الحضارات. ومن هنا جاءت حركة الهلال الذهبي للثقافة والفن في مسعى لإحياء وحماية تراث وثقافة الشعوب الأصيلة، وانتعشت هذه الحركة بشكل كبير خلال ثورة روج آفا التي تقودها المرأة، حيث كان لها دور بارز في تنمية المواهب الفنية وتنظيمها وتعزيز الحراك الثقافي في التطورات التي شهدتها مفاصل ثورة روج آفا. فكان للمرأة الدور الرئيس في هذا المجال حيث طورت كافة الفنون من رقص وغناء ومسرح وسينما.
حفاظ المرأة على الإرث التاريخي
ولعل عفرين كانت من أهم الأقاليم التي برز فيها هذا الدور القيادي للمرأة، فكانت السباقة في تنظيم الفعاليات الفنية والعروض المسرحية وأداء دورها في الحفاظ على الإرث التاريخي للمرأة الأم. وبعد هجمات الاحتلال التركي ومرتزقته على عفرين التي أدت إلى هجرة قسرية للأهالي، أصر أهالي عفرين على مواصلة الصمود والمقاومة والحفاظ على تراثهم من الصهر والإبادة اللتين تمارسهما دولة الاحتلال التركي ومرتزقتها في عفرين. ولعل أبرز ما يظهر هذه المقاومة هو إعادة تنظيم حركة الهلال الذهبي لذاتها.
وزارت صحيفتنا مركز حركة الهلال الذهبي في معسكر سردم بمقاطعة الشهباء وأعدت هذا التقرير.
تاريخ تأسيس الهلال الذهبي
الإدارية في مركز حركة الهلال الذهبي لإقليم عفرين روناهي شيخو استذكرت تاريخ تأسيس الهلال في عفرين وقالت: “تأسست حركة الهلال الذهبي في عفرين في بدايات 10/10/2017، وذلك بعد الكونفرانس الأخير في عفرين حيث تقرر الاسم الحالي لحركتنا وهو الهلال الذهبي”.
وحول كيفية عملهم بعد الهجرة القسرية أشارت روناهي إلى أن هجمات الاحتلال التركي كانت أول ما تستهدفه هو الثقافة الكردية الأصيلة في عفرين، حيث أن كل شيء فيها مرتبط بالثقافة والحضارة واللغة والمواقع الأثرية.
وتابعت روناهي قائلةً: “كل هذه الوحشية لم تشكل عائقاً أمامنا، حيث تصدينا لكل هذه العوائق وذلك من خلال إعادة تنظيم المرأة عبر المؤسسات الثقافية والفكرية. فلا يهم سواءً كنا في المخيمات أو في قرى مقاطعة الشهباء، ورغم شح الإمكانات استطعنا أن نستعيد دورنا القيادي في المحافظة على الإرث التاريخي لشعوب ميزوبوتاميا”.
نشاطات متنوعة
وعن النشاط الفني لحركة الهلال الذهبي في مقاطعة الشهباء نوهت روناهي إلى إنه ما بين رقص فلكلوري وغناء ومسرح هناك ما يزيد عن 12 فرقة.
ولفتت إلى تفاصيل عمل هذه الفرق على الشكل التالي: “لدينا اثنتا عشرة فرقة فنية. منها خمس فرق غنائية (الشهيدة برجم، الشهيدة هيفا، الشهيدة روهيندا، الشهيد إيلان، الشهيدة مزكين للتراث). فرقتان للرقص الفلكلوري (فيان صوران، فرقة الشهيدة روناهي للأطفال). وهناك فرق للعزف على الكمان والبزق، حيث يبلغ إجمالي عدد الأعضاء إلى حوالي 100 عضو وعضوة من كافة الأعمار”.
وأما عن أهم الأعمال والنشاطات بعد النزوح قالت روناهي: “نظمنا العديد من الأعمال الفنية (الأسبوع الفني، أعياد المرأة والنوروز وعيد ميلاد القائد،… إلخ). وكافة الفعاليات والنشاطات كانت بهدف حماية تراث المرأة وضمن حملة إحياء التراث القديم. كما صورنا العديد من الكليبات الغنائية وتقديم لوحات فنية تعبر عن حقيقة هجمات الاحتلال التركي. وفي الأيام القادمة سنقوم بتسجيل بعض الكليبات الأخرى وبلغات مختلفة لأهل المنطقة”.
ماهية اسم الهلال الذهبي
وفي سياق حديثها أشارت روناهي إلى ماهية اسم الهلال الذهبي: “بالعودة إلى تاريخ المجتمع الطبيعي، نرى أن المرأة كانت بمثابة الآلهة، فهي كانت صاحبة الاكتشافات الأولى. وتاريخ المنطقة متعلق بشكل وثيق بدورها القيادي والتنظيمي في بناء المجتمعات والحضارات اللاحقة، فهي ترمز إلى الخصوبة والوفرة والغنى، لذا كان اختيار الاسم مرتبطاً بشكل وثيق بطبيعتها الجغرافية”.
وفي ختام حديثها قالت الإدارية في حركة الثقافة والفن في إقليم عفرين روناهي شيخو: “رغم قلة الإمكانات استطعنا الوصول إلى كل امرأة في المقاطعة، واستطعنا أن ننظمها فكرياً وثقافياً، وذلك للتصدي لمساعي العدو الذي يريد أن يكسر إرادة الشبيبة والمرأة، وشكلنا عائقاً أمامه ولن نتيح له المجال بأن يمارس حربه الخاصة ضد الشعوب”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.