سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

مكونات سري كانيه: »نطالب بوضع دستور يصون حقوق السوريين»

مركز الأخبار ـ على مدى سبع سنوات من عمر الثورة في روج آفا وشمال سوريا عاشت مكونات مدينة سري كانيه في ظل الإدارة الذاتية. جميع مكونات وأطياف المجتمع تمكنت من تعزيز نمط الحياة المشتركة وأسس السلام والأخوة، حيث تمكنت الإدارة الذاتية من تمثيل أطياف المجتمع كافة، وعليه طالبت مكونات سري كانيه بدستور يصون حقوق المكونات، كما هي مصانة في الإدارة الذاتية، في حال تم وضع أي دستور لأجل مستقبل سوريا.
وشاركت المكونات بعد ثورة روج آفا في جميع مناحي الحياة في ظل الإدارة الذاتية التي اعتمدت عقداً اجتماعاً يضمن مشاركة متساوية لجميع الأطياف في جميع مناحي الحياة الإدارية والاجتماعية.
نائب الرئاسة المشتركة لمجلس مدينة سري كانيه جان يعقوب، وهو من أبناء المكون السرياني، قال: «إن أبناء المكون السرياني شاركوا بحرية وفق معتقداتهم وانتمائهم في الإدارة الذاتية الديمقراطية منذ بداية تأسيسها»، وأضاف: «نشارك الآن في الإدارة بشكل متساو ومشترك مع باقي المكونات، تكاتفت جميع المكونات في ظل الإدارة من أجل بناء المجتمع. نحن سعداء بهذه الإدارة، لأنها إدارة ديمقراطية، وكمكون سرياني حقوقنا محفوظة ومصانة في ظل الإدارة الذاتية». وتابع: «إن إعداد أي دستور من أجل مستقبل سوريا يجب أن يصون حقوق المكونات، وكذلك حقوق المكون السرياني».
وأكد نائب رئاسة مجلس منطقة سري كانيه ومن أبناء المكون العربي محمد رمضان: «الإدارة الذاتية تشكل أساساً لتعزيز أخوة الشعوب، جميع المكونات تتمتع في ظلها بكامل حقوقها. إذا كانت هناك مساعٍ لأجل سوريا المستقبل فيجب صون وضمان حقوق كل مدينة ومقاطعة؛ لكي تكون إدارة ديمقراطية ويتم بناء وطن ديمقراطي».
كما وقال عضو مجلس مدينة سري كانيه مصطفى جوهر: «إن مكونات المنطقة تدير نفسها بنفسها منذ ثورة 19 تموز»، وأضاف: «هذه الإدارة تمثل فئات المجتمع كافة. الأهالي راضون عن هذه الإدارة؛ لأنها تضمن مشاركة الجميع».

التعليقات مغلقة.