سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

بمناسبة مرور عام على استشهاد هفرين خلف.. الرقة تتظاهر

الرقة/ سيرين محمد ـ تحت شعار “دحر الاحتلال.. النضال من أجل السلام”؛ خرج المئات من أهالي مدينة الرقة في تظاهرة حاشدة استذكاراً لمرور عام على استشهاد الأمين العام لحزب سوريا المستقبل هفرين خلف وتنديداً بالعدوان التركي على مناطق الشمال السوري, مطالبين دول العالم والمنظمات الدولية بمحاسبة المجرمين ومحاكمتهم.
وتجمع المئات من أعضاء حزب سوريا المستقبل ومؤسسات المدنية والعسكرية وعدد غفير من أهالي مدينة الرقة، إضافة إلى شيوخ ووجهاء المنطقة رافعين شعارات دون عليها” دحر الاحتلال والنضال من اجل السلام, ندحر الاحتلال ونحمي الثورة”.
وبدأت التظاهرة من دوار العلم وسط المدينة وصولاً إلى حديقة الشهيدة هفرين خلف جنوباً مرددين الشعارات التي تستنكر جرائم العدوان التركي.
وبدأ برنامج التظاهرة بالوقوف دقيقة صمت تلاها إلقاء بيان إلى الراي العام, وألقت البيان باسم حزب سوريا المستقبل ريم الموسى حيث جاء في نصه.

 

 

 

 

 

 

“كان يوماً حزيناً ومؤلماً على عموم سوريا، حيث تم اغتيال الأمين العام لحزب سوريا المستقبل بكمين غادر نصب بتخطيط من قبل النظام التركي الفاشي، ونفذته الجماعات الأصولية المتطرفة التي تعمل تحت رعاية النظام التركي. نحن أبناء الرقة، وجماهير حزب سوريا المستقبل؛ ندين هذا العمل المشين الذي يُعبر عن الروح الإجرامية المتأصلة والمتجذرة بكل من ساهم وخطط لهذه الجريمة المتعمدة، والتي تصنّف بجريمة الحرب ضد الإنسانية”.
وأدان البيان مواقف المنظمات الإنسانية والحقوقية من قضية الشهيدة هفرين خلف الذي وصفه “بالمخزي”، مطالباً بتقديم الجناة للمحاكم الدولية لردع كل من تسول له نفسه بارتكاب مثل هذه الجرائم والفظائع.
واختتم البيان: “نعاهد شهيدتنا على إكمال رسالتها في تحقيق بناء سوريا المتعددة المكونات والمعتقدات والأفكار وإرساء روح الديمقراطية واللامركزية”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.