سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

تجهيز 3 آلاف طن من البذار المغربل والمعقم وتوزيعها على المزارعين

تقرير/ إيريش محمود
روناهي/ قامشلو – أكد الإداري للمؤسسة العامة لإكثار البذار في مناطق شمال وشرق سوريا جبير قاسم بأنه تم تجهيز ثلاثة آلاف طن من البذار المغربل والمعقم لتوزيعها على المزارعين المتعاقدين وفق عقود، كما أضاف بأنه تم تجهيز ثلاثين ألف طن من البذار نوع محسن للمزارعين غير المتعاقدين، كما أشار إلى أن الأصناف المتواجدة لديهم، وتحديد سعر البذار.
وبهذا الخصوص؛ كان لصحيفتنا “روناهي” لقاء مع الإداري لمؤسسة إكثار البذار في مناطق شمال وشرق سوريا جبير قاسم الذي بدوره أفادنا عن الخدمات التي سوف يقدمونها للمزارعين لموسم 2020 ـ 2021 قائلاً: “قمنا بتجهيز ثلاثة آلاف طن من البذار المغربل والمعقم لتوزيعها على المزارعين وفق العقود، وبصنفيها القاسي والطري”.
والأصناف الموجودة من الصنف الطري، ومنها “دوما 4، ألتون باشا، تايكر، ودوما 2″؛ أما الصنف القاسي، ومنها “شام 7، ، والبحوث 7، 9”.
عدة خطوات للموافقة على العقود
وأضاف قاسم: “قمنا بتجهيز 30 ألف طن من البذار نوع محسن لتوزيعها على المزارعين غير المتعاقدين لدى مؤسسة إكثار البذار، حيث تم الإعلان عن استقبال تقديم طلبات العقود لعشرة أيام، من تاريخ الخامس من شهر أيلول، وحتى الـ 15 من الشهر الجاري؛ وذلك بعد الاطلاع على كافة الطلبات، يتم الكشف عن أراضي المزارعين من قبل لجان مختصة لكافة مناطق شمال وشرق سوريا؛ ليتم التأكد من الشروط المطروحة لمؤسسة إكثار البذار، وبعد ذلك يتم تقديم البذار على المزارعين.
تحديد سعر البذار؛ والكشف عن مراكزها
وأشار قاسم إلى أنه يتم تقديم 30 كيلو من البذار المعقم لكل دونم من أراضي المزارعين المتعاقدين مع مؤسسة إكثار البذار؛ ويذكر بأنه تم تحديد سعر الكيلو الواحد من البذار المعقم والمغربل بـ 400 ليرة سورية، أما سعر البذار من  النوع المحسن فحدد بـ 360 ليرة سورية للمزارعين غير المتعاقدين، وتابع: “يتم في الوقت الراهن متابعة أعمال الغربلة والتعقيم لبذار العقود وبذار المحسن. ومن المراكز التي يتم فيها غربلة وتعقيم البذار العقود، والمحسن هي مركز تل علو في ديرك، مركز في الدرباسية، ومركز في الحسكة، ومن المراكز اليدوية التي يتم فيها غربلة وتعقيم البذار هي مركز في الرقة، وكوباني، وديرك”.
زيادة الإنتاجية مقارنةً مع العام الماضي
ونوه الإداري لمؤسسة إكثار البذار في مناطق شمال وشرق سوريا جبير قاسم: “مقارنة مع السنوات الماضية فهناك زيادة في الإنتاج فعلى سبيل المثال كان إنتاج السنة الماضية لبذار العقود ألفي طن، أما في السنة الحالية فبلغ ثلاثة آلاف طن”.
وفي نهاية اللقاء؛ طالب جبير قاسم جميع مزارعي الشمال السوري باتباع الدورة الزراعية ومد يد المساعدة لأراضيهم للحصول على إنتاجية وفيرة وفي الوقت نفسه مساعدة التربة للتخلص من الشوائب والحشرات الضارة بالتربة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.