سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

فوز كبير لفريق الوردية على أم الحوش في دورة سردم الكروية

روناهي/ الشهباء ـ ضمن إطار منافسات دوري مقاومة العصر الذي يقام على أرض ملعب سردم أقيمت مباراة جمعت بين فريقي الوردية وفريق أم حوش، والتي انتهت بفوز فريق الوردية وبستة أهداف مقابل هدفين.

وقال لاعب ظهير أيمن لفريق الوردية دلوفان سيدو: «لعبنا مباراتين وقد فزنا بالمباراة الأولى مع فريق سردم وانتهت المباراة وبثمانية أهداف مقابل أربعة أما عن أخطاء المباراة فقد كنا مسيطرين في مجريات الشوط الأول لكن في الشوط الثاني استغلَّ فريق سردم أخطاء فريقنا ومنها التمريرات الخاطئة وأكبر الأخطاء كانت التبديلات التي حدثت فلم تكن في مكانها، والتي أثَّرت بدورها على مستوى الفريق»، وأضاف: «لم نخض قبل الدورة أية مباريات ودِّية، مباراتنا اليوم كانت أفضل تكتيكياً ومن ناحية اللياقة وتعامل الدفاع والحارس مع كرات الخصم بشكل صحيح، وقد رأينا خروج الحارس بشكل صحيح عند التمريرات الطويلة إلى خلف خطوط الدفاع، عكس فريق أم حوش الذي لم يستطع التعامل بشكل صحيح مع مهاجمي فريقنا وكانت هنالك أخطاء دفاعية واضحة وقلة تنسيق بين خط الدفاع والحارس وأهم الأخطاء التي استثمرها فريقنا ترك مهاجمينا بحريتهم وهذا الأمر كان سبباً بتسجيلنا لستة أهداف».
بدوره قال مساعد مدرب فريق أم حوش محمد ابراهيم قائلاً: «كانت المباراة في الشوط الأول متكافئة إلا أن الأخطاء الدفاعية هي التي أثرت في النتيجة وكانت الثغرة الأهم هي ضعف الحارس لدينا وغياب التنسيق بينه وبين وخط الدفاع، بالإضافة إلى أن اللاعبين لم يعملوا بالتوجيهات، أما عن الاستعدادات للمباراة الثالثة والمصيرية بالنسبة لفريقنا، فسوف نعمل على معالجة الأخطاء التي حصلت من قبل الدفاع والحارس وسنعمل على رفع لياقة اللاعبين التي كانت شبه معدومة في مباراة اليوم، وسوف نُقدِّم ما بوسعنا لنحصل على التأهل للدور الثاني».