سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

تلاميذ مدارس شنكال: يجب الاعتراف رسمياً بمدارسنا وبلُغتِنا الأم

تلاميذ المدارس في شنكال طالبوا الحكومة العراقية والمنظمات الحقوقية التي لم تُبدِ لليوم أية خطوة للاعتراف بشكل رسمي بمدارسهم وبلغتهم الأم.
يتعلم المئات من الأطفال من أبناء الشعب الإيزيدي في مدارس شنكال بلغتهم الأم (اللغة الكردية)، لكن حتى الآن لم  يصدر أي اعتراف رسمي من قبل الحكومة العراقية بهذه المدارس.
نحنُ كباقي أطفال العالم لنا حقوق فلا تحرموننا
وفي هذا السياق أصدر تلاميذ مدارس شنكال بياناً إلى الرأي العام للبحث في قضيتهم وإيلاء الاهتمام بهم كجيل مستقبل يطالب بحقوقه من ناحية التعليم بلغة الأم، وقُرئ البيان من قبل الطالبة سمرا محسن.
وجاء في بداية البيان: أن العالم يجهلنا في حين يجب أن نكون نحن الأطفال مستقبل هذا العالم، ونحن كأطفال شنكال مثل باقي أطفال العالم نطالب بحقوقنا والاعتراف بلغتنا، ولا يجب حرماننا من ذلك”.
ودعا البيان الحكومة العراقية وتحديداً وزارة التربية والتعليم وكذلك المنظمات الحقوقية إلى الاعتراف رسمياً بالمدارس ولغتهم التي يتعلمون بها، وإيلاء الاهتمام بالمدراس في شنكال.
بدوره قال المدرس حيدر شنكالي لوكالة rojnews أنه “بعد الإبادة الجماعية وتحرير شنكال سارعنا إلى افتتاح المدارس أمام التلاميذ لملئ الفراغ التعليمي، لكن للأسف لا يوجد أي اعتراف رسمي للمدارس حتى الآن من قبل الحكومة العراقية”.
ودعا شنكالي المنظمات الحقوقية والحكومة العراقية بالنظر إلى حال الأطفال والمدارس في شنكال في  إطار حق التعليم.
واللافت للانتباه أن تلاميذ مدارس شنكال بوقفتهم حملوا شعارات تطالب بالمساواة بينهم وبين باقي أطفال العالم “نحن أطفال نطالب بالمساواة، الحرية للأطفال، لغتنا هويتنا”.

التعليقات مغلقة.