سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

فوائد السفرجل

تُعدّ ثمار السفرجل من أقدم أنواع الفاكهة التي زُرعت عبر التاريخ، حيث إنّه كان يُزرع قبل الميلاد بسنوات، وارتبطت ثمار السفرجل بالعادات والتقاليد الرومانيّة، ومن المعروف عن طعم السفرجل أنه مزيجاً من الحلاوة مع الحموضة وبعض المرارة، هذا ما يجعل نسبة الإقبال عليه قليلة ولعدم احتوائه على الماء بكمية كبيرة، ويشبه الإجاص من حيث الشكل إلى حدٍّ كبير
فوائد السفرجل:
1- علاج قوي وفعال لأمراض القولون وزيادة مناعة الغشاء المخاطيّ، ويُعالج حالات الإسهال الحادّ، وذلك بسبب احتوائه على البكتين والتانين.
2- طاردٌ للسموم التي يحتوي عليها الجسم، بسبب المواد الحافظة التي يتمّ تناولها بشكل مستمرّ مع الأطعمة الجاهزة والمعلّبة.
3- مطهر ومعقم ومضاد للبكتيريا والجراثيم التي يتعرّض لها الجسم بشكل مستمرّ.
4- علاج لأمراض المفاصل والروماتيزم المزمن.
5- مانع لارتفاع مستوى السكر في الدم.
6- المحافظة على نسبة الماء في الجسم.
7- واقٍ من أمراض السكري.
8- مادة غذائية غنية بالألياف التي تساعد على إنقاص الوزن بشكل سريع، وذلك يعود لكمية الألياف الموجودة فيه التي تمنع الشعور بالجوع.
9- التخلّص من أمراض البرد مثل الإنفلونزا والسعال والزكام.
10- مدرّ جيد للبول.
11- المحافظة على درجة حرارة الجسم.
12- مقوٍ لعضلات القلب والرئتين.
القيمة الغذائية للسفرجل:
نسبة 70% من مكوناته ماء.
يحتوي على مواد هاضمة حمضية.
الألياف بنسبة 13%.
بروتين بنسبة 0.5%.
سكريات بنسبة 7.2%.
دهون بنسبة 2.5%.
يحتوي على كمية كبيرة من فيتامينات ( أ ، وب، وج، ود).
كيفية التداوي بالسفرجل:
تُقشر ثمار السفرجل وتُقطع لقطع صغيرة الحجم، ثم يضاف لها كمية مناسبة من الماء، وتوضع على النار حتى تصبح طرية، وتخلط على الخلاط لتصبح ناعمة وسائلة كثيفة، بعد ذلك تتمّ إضافة العسل لتحليته، ويتمّ تناولها ثلاث مرّات يوميّاً، لتعالج أمراض الصدر والسعال والإنفلونزا، وكذلك يتمّ تناوله طازجاً للتداوي من أمراض القولون, طبخ السفرجل مع الأرز والعسل لعلاج حالات فقدان الشهية الحاد لدى الأطفال، ويتم تناوله كنوع من الحلويات اللذيذة والشهية، ويمكن تحضير العصير الطبيعيّ مع إضافة أيّ نوع من الفاكهة له للحصول على قيمة غذائيّة عالية ومتوازنة.
فوائد السفرجل لمرضى السكري:
يعتبر السفرجل من أكثر الفواكه الموصي بتناولها لمرضى السكري، وذلك لاحتوائه على مادّة البكتين التي تمنع تأثير السكري على مرضى السكري، كما تقلّل نسبة الكولسترول الضارّ في الدم، كما يحتوي على الكيريستين، الذي يُبطل عمل الجذور الكيمائية “الجزيئات المؤينة” ويقلل من فاعليتها، ويضبط عمليات التأكسد الداخلية، ممّا يساعد في تنظيم مستوى السكر في الدم.
وللسفرجل العديد من الفوائد الأخرى منها:
1- يعزّز نقل الأكسجين إلى أنسجة الجسم.
2- يقوي جهاز المناعة، ويمنع الإصابة بالأمراض الالتهابية، كما يشفي التقرّحات الداخليّة التي تصيب الجسم.
3- يعالج التهابات الجلد والبشرة، ويعالج تشقّقات البشرة، ويعالج حروق الشمس، والالتهابات الجلدية، يسهّل عمليّة الهضم، ويمنع الإصابة بالإمساك.
4- يرفع كفاءة المعدة والطحال ويعزّز وظائفهما.
5- يخفّف السعال، وذلك لاحتوائه على مواد صمغيّة تعمل كمضاد لالتهاب الحلق وتعالج السعال.

التعليقات مغلقة.