سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

رابطة المرأة للتدريب والتوعية في جل آغا

تقرير/ سارة جلود –
روناهي/ كركي لكي ـ باتت المرأة تدير كلَّ الأعمال بعد أن عرفت ذاتها إبان ثورة روج آفا وشمال سورية, وتقوم بجميع المهمات جنباً إلى جنب مع الرجل، كما ازدادت فعاليتها في المجتمع، فقامت بالكثير من الإنجازات, وأكدت للعالم على أن المرأة قادرة على تنظيم نفسها بنفسها, ومواجهة التحديات التي تقف في وجهها، فافتتحت لنفسها مراكز للتدريب, والتوعية, والإرشاد، ولأول مرة في التاريخ يطبق نظام الرئاسة المشتركة وكل هذا يعود فضله إلى المرأة الواعية.
وحول دور المرأة في المجتمع أجرت صحيفتنا لقاءً مع الإدارية في رابطة المرأة للتدريب والتوعية بجل آغا ميادة رمضان، حيث أكدت لنا على أن بلدة جل آغا لم يكن فيها أيُّ مكتبٍ يهتم بشؤون المرأة, ولم تكن المرأة منظمة في أي اتحاد, وبعد ثورة روج آفا وشمال سورية, وبسبب الدور الكبير الذي قامت به المرأة في مختلف الساحات نظمت نفسها تحت مظلة مؤتمر ستار في العديد من المكاتب, والروابط التي تهتم بشؤونها, ومنها الرابطة التي تشرفن عليها. وقالت ميادة: «ينحصر عملنا بالدرجة الأولى على حل المشاكل المتعلقة بالمجتمع النسائي, فنعمل جادات في حل الخلافات, ومن جملة الأعمال التي يهتم بها مكتبنا، أننا نولي الاهتمام بتدريب المرأة من حيث فتح الدورات التي تؤهلها للاعتماد على نفسها كدورات الخياطة والتفصيل، وفي المستقبل القريب نخطط لافتتاح مشغل خاص بالمرأة في جل آغا».
وأوضحت الإدارية في رابطة المرأة للتدريب والتوعية بجل آغا ميديا رمضان أن رابطة المرأة وجدت لأجل وضع حد للتسلط الذكوري على المرأة, وتحصيل حقوقها, كما تسعى للحد من الظواهر غير المقبولة كتعدد الزوجات, وزواج القاصرات, والعنف ضد المرأة.

التعليقات مغلقة.