سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

مقاومة العصر.. بسالة وتقدّم

مركز الأخبار ـ أشار المركز الإعلامي لوحدات حماية الشعب بأن وحداتهم نفذت عدة عمليات ضد جيش الاحتلال التركي ومرتزقته خلال الأسبوع الثالث من شهر حزيران الجاري، منوهاً بأن ما لا يقل عن ستة من عناصر المرتزقة قتلوا وأصيب عدد آخر في العمليات التي نفذتها وحداتهم في إطار المرحلة الثانية من مقاومة العصر.
وأصدر المركز الإعلامي لوحدات حماية الشعب الاثنين بياناً كتابياً حول العمليات التي نفذتها وحداتهم ضد جيش الاحتلال التركي ومرتزقته في عفرين خلال الأسبوع الثالث من شهر حزيران، أشارت خلاله بأن عدد المرتزقة والجنود الأتراك الذين قتلوا على أيدي وحداتهم خلال المعارك في مقاومة العصر بلغ نحو 2485 قتيلاً.
وجاء في نص البيان: «في إطار المرحلة الثانية من مقاومة العصر ضد الاحتلال التركي ومرتزقته، نفذت وحداتنا خلال الأسبوع الثالث من شهر حزيران الجاري سلسلة من العمليات العسكرية النوعية ضد جيش الاحتلال ومرتزقته في مركز مدينة عفرين، إضافة إلى قرى نواحي شرا وبلبلة، حيث قُتل خلال تلك العمليات ما لا يقل عن ستة مرتزقة وإصابة عدد آخر، ففي 18 حزيران، فجرت وحداتنا عبوة ناسفة بعربة عسكرية نوع فان كانت تقل خمسة عناصر من ما يسمى ب «المحكمة الشرعية» التابعة للاحتلال التركي كانت تهدف إلى اختطاف أحد المدنيين في منطقة «خراب شرا»، حيث قُتل في العملية اثنين من المرتزقة وأصيب ثلاثة آخرين بجروح بليغة إضافة إلى إعطاب الآلية، وفي 19 حزيران، نصب مقاتلونا كميناً لمرتزقة فيلق الشام في قرية «هياما» التابعة لناحية بلبلة، حيث قُتل في الكمين اثنين من المرتزقة تم توثيق أسمائهم وهم كلّ من حسين العبود من ريف ادلب من قرية جرجناز، وعمر الكالو من سفيرة، وفي عملية نوعية أخرى نفذتها وحداتنا في مركز مدينة عفرين في 20 حزيران الجاري، هاجم مقاتلونا بالقنابل اليدوية إحدى السيارات العسكرية نوع بيكاب والعائدة لمرتزقة فرقة الحمزة بالقرب من مقبرة حي الزيدية في عفرين، حيث تم تدمير العربة العسكرية وقتل اثنين من المرتزقة وهما كل من أحمد عمر العوض من الرقة، وعبد الفتاح شوبك من ادلب. وبتاريخ 22 حزيران، نفذ الاحتلال التركي وفصائله المرتزقة حملة تمشيط واسعة النطاق بمشاركة طائرات الاستطلاع التركية في قرى وتلال ناحية بلبلة، حيث انتهت الحملة دون نتائج، وبذلك، ارتفع عدد المرتزقة والجنود الأتراك الذين قتلوا على أيدي وحداتنا خلال المعارك في مقاومة العصر إلى 2485 قتيلاً».

التعليقات مغلقة.