سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

بالتزامن مع إعلان حالة الطوارئ.. البدء بدورات للإسعافات الأوليّة في ناحية جل آغا

جل آغا/ أمل محمد –

باشر مستوصف ناحية جل آغا بفتح دورات للإسعافات الأولية للمواطنين بالتزامن مع حالة الطوارئ التي تشهدها المنطقة، وانضم العديد من الأهالي إلى هذه الدورات لزيادة الخبرة وكيفية التصرف في المواقف التي تستدعي التدخّل الطبي.
وبهذا الصدد؛ حدثتنا الممرضة والتي تُشرِف على هذه الدورات “مريم الحسين” عن أهمية اكتساب المعرفة الطبية والإلمام بالإسعافات الأولية، وخاصةً في ظل الوضع الراهن الذي تشهده المنطقة بقولها: “في الحروب يزداد الضغط على المستشفيات والمؤسسات الطبية، وكوننا نمر بهذه الظروف فعلى كافة المواطنين الخضوع لدورة إسعافات أولية، في حالة الحرب فإن أكثر الحالات التي تتوافد إلى المشافي تكون إما بسبب كسور أو حروق وحتى الصدمات النفسية وإنعاش قلب”.

وتابعت مريم: “الإقبال جيد إلى الآن من قبل الأهالي، نقدم من خلال هذه الدورات شرح مُفصل عن كيفية العلاج مع التطبيق العملي للحالات الطارئة، من كسور وحروق وإنعاش، هذه الدورات مكثفة وكاملة ومستمرة، لتأهيل المشاركين فيه لكيفية التعامل مع الأزمات والأحداث والمواقف”.