سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

الاتحاد الرياضي يصدر قراراته فيما يتعلق بأحداث مباراة سردم والأسايش

روناهي/ قامشلو ـ

شهدت مباراة رجال ناديي سردم، والأسايش أحداثاً مؤسفة في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع، وعلى أثرها دخلت الجماهير، والكوادر الفنية والإدارية، ومنهم شاركوا في الضرب، وتبادل السب والشتم، وبهذا الصدد أصدر الاتحاد الرياضي في إقليم الجزيرة قرارته بشأن هذه الحادثة.
وتعدّ مباريات سردم والأسايش كلاسيكو إقليم الجزيرة، وقد عُرف الناديان بصراعهما على الألقاب في السنوات الماضية مع دخول أندية مثل ديرك، ودجلة على الخط هذا الموسم.
وتوافدت الجماهير يوم الثلاثاء الماضي؛ لحضور القمة المؤجلة من الجولة الخامسة إياباً من دوري أندية إقليم الجزيرة للرجال “الدرجة الأولى”، بين رجال ناديي سردم والأسايش على أرضية ملعب شهداء الثاني في قامشلو.
ولكن لم تصل القمة المؤجلة بين رجال ناديي سردم والأسايش إلى بر الأمان، بعد توقفها في الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع؛ بسبب أحداث مؤسفة توقفت المباراة على إثرها بشكلٍ نهائي.
وبعدها اجتمعت اللجنة الفنية ومكتب كرة القدم في الاتحاد الرياضي بإقليم الجزيرة، وذلك لدراسة تقرير مراقب وحكام المباراة، وأصدرت بخصوص الأحداث التي حصلت القرارات التالية، ومنها خسارة نادي سردم قانونياً 3×0 لإشراكه لاعباً مخالفاً في المباراة، وهي الهزيمة الأولى هذا الموسم

لنادي سردم في الدوري، وإليكم جملة القرارات التي أصدرت:
– إيقاف اللاعب مظلوم سعيد من نادي الأسايش بناء على المادة 9 الفقرة 9|1 لنهاية الموسم.
– إيقاف اللاعب محمد حجي حارس نادي الأسايش أربع مباريات متتالية بناء على المادة 11 الفقرة 11|1.
– إيقاف مساعد مدرب نادي الأسايش أحمد السيخ أربع مباريات متتالية بناء على المادة 11 الفقرة 11|4.
– توجيه إنذار نهائي للاعب كاميران تمي من نادي الأسايش.
– توجيه إنذار لإدارة نادي الأسايش؛ لعدم ضبط اللاعبين والجمهور المرافق، ودخوله لميدان اللعب وسحب الفريق من ميدان اللعب أثناء المباراة، مع طلب من الإدارة بكتاب توضيح بالأحداث التي حصلت من الجمهور واللاعبين، وبعدها سيتم دراسة الكتاب من قبل الاتحاد الرياضي، وعليه سيُتخذ قرار آخر بحقه.
– قبول كتاب اعتراض نادي الأسايش شكلاً ومضموناً، والذي قُدم من قبل النادي، الذي ينص على إشراك لاعب مخالف في المباراة من نادي سردم.
– بعد دراسة الاعتراض من قبل اللجنة تقرر ما يلي:
آ-إيقاف إداريي نادي سردم قاسم عمر، وأحمد العلو أربع مباريات متتالية.
ب-خسارة نادي سردم المباراة 3/ 0 لإشراكه لاعباً مخالفاً.
– إيقاف اللاعب نوري فتاح أربع مباريات من نادي سردم، بناء على ال مادة11 الفقرة 11|1.
وأثيرت ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي بعد نهاية المباراة، بأن الاتحاد الرياضي غير قادر لإصدار أية عقوبة بحق الناديين، وأنهما يتبعان لمؤسسة عسكرية ضمن الإدارة الذاتية في شمال وشرق وسوريا، وبعد صدور القرارات أيضاً استمر الجدل والحديث عن مدى صحة القرارات، التي أصدرت.
العبرة مما حدث هو أن نطوي صفحة هذه المباراة، وأن نتخطى تلك الأخطاء والتجاوزات في المباريات القادمة، وخاصةً هناك مباراتان ذهاب وإياب بين الناديين في مسابقة كأس إقليم الجزيرة، ناهيك عن قضية دخول الجماهير أرض الملعب وعدم حضور قوى الأمن الداخلي في المباريات الحساسة مثل هذه المباراة.