سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

الحلتيت.. ما هو؟ وما مخاطره؟

 

الحلتيت نبات ذو رائحة كريهة وطعمه مر، يطلق عليه أحياناً (روث إبليس)
كيف يتم استخراج الحلتيت؟
 
يستخدم الناس (راتينغ) الحلتيت، وهي مادة تشبه العلكة كدواء، ويتم إنتاجها عن طريق تركيز العصير الناتج من قطوع مصنوعة في الجذور الحية للنبات
يستخدم الناس الحلتيت في حالات مثل مشاكل التنفس أو الحلق أو مشاكل الهضم، أو من قبل النساء لإعادة الدورة الشهرية بعد توقفها لسبب ما، ويتم أيضاً وضع الحلتيت مباشرةً على الجلد بحثاً عن مسامير اللحم، ولكن لا يوجد دليل علمي جيد يدعم هذه الاستخدامات.
في الصناعة يتم استخدام الحلتيت كعطر في مستحضرات التجميل وكعنصر مُنكه في الأطعمة والمشروبات، ويستخدم أيضاً في المنتجات المخصصة لصد الكلاب والقطط والحيوانات البرية.
ما طعم الحلتيت؟
 
الحلتيت مر الطعم.
مزاعم استخدام الحلتيت علاجاً
 
هناك أدلة كافية على فعالية الحلتيت في حالات:
ـ الربو.
ـ التهاب القصبات.
ـ التشنجات.
ـ مسامير اللحم والدُشبذات.
ـ الهستيريا.
ـ الغازات المعوية.
ـ القولون العصبي.
ـ مشاكل الدورة الشهرية.
ـ اضطرابات الأعصاب.
ـ اضطراب المعدة.
الآثار الجانبية لنبات الحلتيت
 
عندما يؤخذ عن طريق الفم فإن الحلتيت هو آمن بالنسبة لمعظم الناس بكميات موجودة عادةً في الأطعمة عندما يضاف كمنكه في الطهي.
ومع ذلك قد يسبب الحلتيت الآثار التالية:
ـ تورم الشفتين.
ـ التجشؤ.
ـ الغازات المعوية.
ـ الإسهال.
ـ الصداع.
التشنجات.
ـ اضطرابات الدم.
ـ وضع الحلتيت على الجلد
أضرار الحلتيت
 
ـ الحلتيت والحمل:
من غير الآمن تناول الحلتيت إذا كنت حاملاً، إذ قد يسبب الإجهاض.
ـ الحلتيت والرضاعة:
من غير الآمن تناول الحلتيت إذا كُنتِ مرضعة، يمكن أن تنتقل المواد الكيميائية الموجودة فيه إلى حليب الثدي وتسبب اضطرابات الدم عند الرضيع.
ـ الحلتيت والأطفال:
الحلتيت غير آمن للرضع عندما يؤخذ عن طريق الفم، لأنه قد يسبب بعض اضطرابات الدم.
ـ الحلتيت واضطرابات النزيف:
هناك مخاوف من أن الحلتيت قد يزيد خطر النزيف، لا تستخدمه إذا كنت تعاني من اضطراب النزيف.
ـ الحلتيت والصرع أو في حالة وجود تاريخ من التشنجات:
لا تستخدم الحلتيت إذا كنت تعاني من الصرع أو بعض حالات الجهاز العصبي المركزي الأخرى التي قد تؤدي إلى نوبات أو تشنجات.
ـ الحلتيت ومشاكل المعدة والأمعاء:
يمكن أن يسبب الحلتيت تهيج الجهاز الهضمي، لا تستخدمه إذا كنت مصاباً بعدوى الجهاز الهضمي أو حالة أخرى من أمراض هذا الجهاز
ـ الحلتيت وارتفاع أو انخفاض ضغط الدم:
هناك بعض القلق من أن الحلتيت قد يتداخل مع التحكم في ضغط الدم، تجنب استخدامه إذا كنت تعاني من مشكلة فيه.
ـ الحلتيت والجراحة:
قد يبطئ الحلتيت تخثر الدم، هناك قلق من أنه قد يزيد خطر النزيف أثناء الجراحة وبعدها، توقف عن تناوله قبل أسبوعين على الأقل من الجراحة المجدولة.
ـ الحلتيت والتفاعلات مع الأدوية:
يتفاعل الحلتيت مع:
ـ أدوية ارتفاع ضغط الدم.
ـ الأدوية التي تبطئ تخثر الدم.
والخلاصة، قد تكون للحلتيت فوائد محتملة، لكنها تحتاج إثباتات علمية ورأي الطبيب، لا تتناوله كمكل غذائي دون استشارة طبية، ولا تفرط في تناوله مع الغذاء، وأيضاً استشر الطبيب إذا كان طعامك يحتوي بشكلٍ مستمر عليه.