سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

أمسية أدبية فنية بعنوان.العودة الآمنة مبتغانا. في قامشلو

روناهي/قامشلو_

برعاية لجنة سري كانيه أقيمت في قامشلو في جامعة روج آفا أمسية فنية أدبيه بعنوان”العودة الآمنة مبتغانا” اليوم ٦ أيار ٢٠٢٢.تضمنت الأمسية معرضاً للرسوم جسد تراث سري كانيه وصور من معالمها وشارك في الأمسية الشعرية الشاعر مصطفى سينو والشاعرة أناهيتا سينو وهما من سري كانية. كما شاركت الفنانة مزكين طاهر وهي ابنة سري كانيه أيضاً بمجموعة مختارة من أغانيها المتميزة التي تفاعل معها الجمهور بحماس.
الأمسية أقيمت للتذكير بمعاناة المهجرين من سري كانيه بعد احتلالها من قبل المحتل التركي ومرتزقة الائتلاف السوري. والتنديد بالصمت الدولي حيال الانتهاكات بحق ابنائها و المطالبة بعودة آمنة لابنائها وانهاء الاحتلال.
وتخلل الفعالية عرض سينفزيون عن مدينة سري كانيه. فيما أكد محمود جميل في كلمة ألقاها باسم .لجنة مهجري سري كانيه. إن سري كانيه ستعود لأهلها وإن المحتل التركي ينتهك حقوق الإنسان فيها كل يوم وإن اللجنة وثقت و توثق الكثير من تلك الانتهاكات وهو ماتشكلت لأجله اللجنة منذ تاريخ.٩ تموز ٢٠٢١.