سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

استئناف محاكمة قيادات إخوانية متهمين بالإرهاب في مصر

مركز الأخبار –

تُستأنف في مصر خلال الأيام القليلة القادمة جلسات محاكمة عدد من قيادات تنظيم «الإخوان» الذي تصنفه السلطات المصرية «إرهابياً» لاتهامهم بـ«الإرهاب والعنف»، وتستكمل «الدائرة الأولى إرهاب» بمحكمة أمن الدولة طوارئ بمصر، في العاشر من أيار الحالي، محاكمة محمد بديع، مرشد «الإخوان»، ومحمود عزت، القائم بأعمال المرشد، و77 آخرين من التنظيم، في القضية المعروفة إعلامياً بـ«أحداث المنصة»، ويواجه المتهمون في القضية اتهامات بإمداد التنظيم بمعونات مادية، وتدبير تجمهر، الغرض منه ارتكاب جرائم القتل العمد تنفيذاً لغرض إرهابي.
وقال ممثل النيابة خلال جلسة سابقة من المحاكمة في حزيران الماضي، إن المتهمين تولوا قيادة جماعة أسست على خلاف أحكام القانون، الغرض منها الدعوة إلى تعطيل أحكام الدستور، والقوانين ومنع مؤسسات الدولة، والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على الحرية الشخصية للمواطنين، والحريات، والحقوق العامة التي كفلها الدستور والقانون.
كما تصدر محكمة جنايات القاهرة، الأسبوع المقبل، حكمها في إعادة محاكمة 37 متهماً في القضية المعروفة إعلامياً بـ«اعتصام رابعة»، وكانت المحكمة قد قضت في وقت سابق إعدام 75 متهماً، من بينهم قيادات «الإخوان» محمد البلتاجي، وعصام العريان، وعبد الرحمن البر، كما قضت بالسجن المؤبد لبديع وآخرين.