سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

منظمة حقوق الإنسان بعفرين تكشف حصيلة الانتهاكات منذ بداية العام

مركز الأخبار ـ

كشف الناطق باسم منظمة حقوق الإنسان عفرين ـ سوريا، إبراهيم شيخو، الجرائم والانتهاكات التي ارتكبتها تركيا والمجموعات المرتزقة التابعة لها خلال العام الجديد في مقاطعة عفرين المحتلة.
حيث كشف الناطق الرسمي باسم منظمة حقوق الإنسان عفرين ـ سوريا، إبراهيم شيخو، لوكالة هاوار عن إحصائية الجرائم التي ارتكبها الاحتلال التركي ومرتزقته في مقاطعة عفرين المحتلة منذ بداية العام الحالي وقال: عام 2022 بدأ باختطاف الاحتلال التركي ومرتزقته 25 مواطناً من أهالي قرى ونواحي مقاطعة عفرين المحتلة، وذلك بهدف ابتزاز ذويهم وطلب الفدية.
وتابع شيخو: مرتزقة الاحتلال التركي قطعوا نحو 900 شجرة زيتون معمرة وبشكل جائر، بهدف تحطيبها وبيعها في الأسواق، على الرغم من تواجد أصحاب البساتين، الاحتلال التركي ومرتزقته أقدموا على تدمير وسرقة موقعين أثريين في قرى مقاطعة عفرين المحتلة.
وأوضح شيخو: إن الجرائم والانتهاكات لا تزال مستمرة بحق أهالي عفرين رغم ادعاء دولة الاحتلال التركي بأنها تحافظ على حياة الأهالي في عفرين المحتلة من المجموعات المرتزقة، الاحتلال التركي يستغل الرأي العام بإنشاء لجان تُسمى وهمياً “رد الحقوق والمظالم” وذلك للتغطية على جرائمه بحق المدنيين في قرى مقاطعة عفرين.
وأضاف شيخو: مرتزقة ما يسمى (السلطان سليمان شاه) العمشات، يرتكبون الجرائم والانتهاكات بأمر مباشر من قبل الاستخبارات التركية، فكيف لها أن تحاسبهم على تلك الجرائم.
وفي نهاية حديثه شدد شيخو، على أن الدولة المحتلة التركية تعمد إلى مواصلة عمليات التغيير الديمغرافي في عفرين المحتلة، حيث يتم تتريكها على كافة الأصعدة، وسط تغافل المجتمع الدولي.