سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

تخليداً لمقاومتها.. مهرجان مسرحي في ذكرى استشهادها

كوباني/ سلافا أحمد –

أغلقت عينيها لتبقى عيون شعبها مبصرة، وتكريماً وتقديساً لمقاومتها وبعد مرور سبعة أعوام على استشهادها قامت هيئة الثقافة بإقليم الفرات بالتعاون مع حركة ميزوبوتاميا للثقافة والفن بالإعلان عن مهرجان مسرحي تكريماً لها ولبطولتها في الـ19من آب المنصرم، تحت عنوان “آرين جدائل السلام”.
بعد وضع اللمسات الأخيرة على تحضيرات المهرجان، اعلنت هيئة الثقافة والفن في إقليم الفرات إنه سيتم البدء بأول الفعاليات في الخامس من تشرين الأول المقبل، ومن المقرر أن تدوم فعاليات المهرجان لمدة عشرة أيام على التوالي، على خشبة مسرح باقي خدو للثقافة والفن في مدنية كوباني.
ستبدأ أولى فعاليات المهرجان في ساحة المرأة الحرة، حيث يتواجد تمثال المناضلة الشهيد آرين ميركان، وبعدها ستنتقل كافة الفعاليات إلى مركز باقي خدو للثقافة والفن، وإلى جانب العروض المسرحية سيقام معرضاً للرسم في الساحة بمشاركة 23 فناناً تشكيلياً من مناطق منبج والشهباء وإقليم الفرات.
وسيقدم في المهرجان العروض المسرحية من قبل فرق من إقليم الفرات ومن شمال وشرق سوريا والخارج، ويأتي المهرجان بعد أعوام من الجهود التي بذلتها هيئة الثقافة لتخطو الثقافة والفن في إقليم الفرات للأمام، وعمدت الهيئة إلى اتخاذ الكثير من الخطوات للارتقاء بالفنون والثقافة رغم الظروف التي تمر بها المنطقة وبعض العوائق التي تعترض طريق الهيئة في الفترة الأخيرة، وكان تعاقدها مع مدرب خاص لتدريب الممثلين المسرحين في مقاطعة كوباني أولى الخطوات لتأسيس بنية تحتية للمسرح في مقاطعة كوباني للارتقاء بالفن المسرحي من خلال دورة تدريبية استمرت لمدة 40 يوماً.
وبهذا الصدد؛ تقول نائبة الرئاسة المشتركة لهيئة الثقافة في إقليم الفرات رودين يوسف: “بعد معاناة في تجهيز مكان المسرح وتأمين مستلزماته، وضعنا اللمسات الأخيرة للبدء بفعاليات المهرجان، الذي نهدف من خلال إطلاقه في كوباني أن نثبت للعالم بأن شهداءنا مقدسون لدينا، وأيضاً إبراز دور المرأة في الحياة والحرب، وكسر النمطية الثقافية المغلقة والانفتاح على العالم كون منطقة كوباني وريفها تتمتع بثقافة عشائرية مغلقة إلى حد ما”.
والجدير بالذكر أن آرين ميركان اسمها الحقيقي “دلارا كينج” من مقطعة عفرين المحتلة ولدت عام 1992 والتحقت بصفوف حركة التحرر الكردستانية، واستشهدت في الخامس من شهر تشرين الأول في مدينة كوباني عام 2014 أثناء تعرض المدينة لخطر الإبادة على يد مرتزقة داعش حيث نفذت عملية فدائية على تلة مشته نور.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.