سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

منظمة مدنيّة تعقد جلسة حوارية بمنبج حول العملية الدستورية في سوريا

منبج/ آزاد كردي

عقدت منظمة برجاف للتنمية الديمقراطية والإعلام، جلسة حوارية في مدينة منبج، ضمن سلسلة ندوات تقيمها المنظمة لمناقشة الدستور السوري.
منظمة برجاف للتنمية الديمقراطية والإعلام، إحدى المنظمات المدنية، مركزها مدينة كوباني، وتنشط في مجال السلم الأهلي والتعايش المشترك، وشارك في الندوة حقوقيون ومثقفون ومنظمات المجتمع المدني والمنظمات النسائية والحقوقية ومستقلون، كما وشاركت عبر برنامج السكايب، سميرة مبيض، وهي من أعضاء اللجنة الدستورية المصغرة في جنيف.
وتشكلت اللجنة الدستورية بناءً على رغبة الأمم المتحدة في تحقيق تقدم بالعملية السياسية بين الحكومة السوريّة ومعارضة الائتلاف غير أن جلساتها الخمس شابها الخلافات والمماطلة وكان ذلك سبباً في توقفها أواخر كانون الثاني/ يناير من العام الحالي، ودون حصول أي تقدم ملموس ودون تحديد موعد آخر للجولة المقبلة.
وقالت جيهان أحمد، وهي إدارية في منظمة برجاف لصحيفتنا “روناهي”، إن” الجلسة الحوارية التفاعلية هدفها مناقشة الدستور السوري، وأبرز التحديات التي تواجه العملية الدستورية، وخلال الجلسة تم التحاور وتبادل وجهات النظر بين الحضور حول كل ما يتعلق بمستقبل البلاد والعملية الدستورية.
وأضافت جيهان إن “المنظمة تعمل على إيصال الأفكار والمقترحات والرؤى التي يتم مناقشتها خلال الجلسات لتقديمها كمقترحات وتوصيات إلى اللجنة الدستورية السورية بهدف الوصول إلى دستور سوري يعبر عن كافة الشعوب السورية”
والندوة هي السابعة التي تعدها المنظمة، وما تزال هناك جلسة أخيرة ستُعقد لاحقاً للأخذ بالتوصيات التي سيطرحها المشاركون، وتمحورت النقاشات حول أهمية اعتماد دستور يمثل جميع السوريين الذي يعبّر عن طموحاتهم وآمالهم في إنهاء الأزمة السورية.
يشار أن الأسبوع الماضي، شدد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، والمبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسن، على ضرورة استمرار عمل اللجنة الدستورية، دون شروط مسبقة وأي تدخّل من الخارج.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.