سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

بطولة مُميزة بالتنظيم والمنافسة للتايكواندو في إقليم الجزيرة

روناهي/ قامشلو ـ

الهدف ليس إحضار عدد للمشاركة، بل هو تطوير اللعبة التي بالأساس هي عالمية لدينا عندما حصد لاعبون ولاعبات من مدرسة نمور التايكواندو الدولية ميداليات على مستوى العالم، وبهذا الصدد أقيمت بطولة تايكواندو للرجال في إقليم الجزيرة شهدت تميزاً في التنظيم والمنافسة.
لا توجد بطولة ناجحة إلا وورائها جنود يعملون الليل والنهار حتى يحصدون النجاح والتميز، واللجنة الفنية للتايكواندو وبعد البطولة الناجحة في ديرك للشبلات والأشبال، أشرفوا على أقامت بطولة الرجال للتايكواندو للأوزان الأولمبية ضمن صالة الشهيدة زلال منذر للألعاب القتالية في الصالة الرياضية بقامشلو، واستطاعت اللجنة تنظيم بطولة جديدة ناجحة بكل المقاييس رغم حرارة الأجواء وعدم وجود صالة مُكيّفة مع ارتفاع درجات الحرارة التي وصلت لفوق 43 درجة مئوية وشارك فيها:
نادي برخدان ـ نادي سري كانيه ـ نادي شبيبة الحسكة ـ نادي ديرك ـ فريق سالار ـ مركز ديركـ مركز عامودا ـ أكاديمية المحترفين.
في البداية تحدث رئيس اللجنة الفنية في إقليم الجزيرة الماستر “عبد العزيز عابي” عن مدى أهمية تطوير اللعبة عبر تنظيم بطولات ناجحة هدفها النوعية وليس الكم، وبهذه الطريقة كانت للتايكواندو الوصول للعالمية.
بعدها انطلقت المنافسات بين المشاركين الذين فاق عددهم عشرين لاعباً وسط أجواء تنافسية جميلة وبروح وأخلاق رياضية انتهت بالنتائج التالية:
– المركز الأول أكاديمية المحترفين بـ 22 نقطة.
– المركز الثاني فريق سالار بـ 19 نقطة.
– المركز الثالث نادي ديرك بـ 12 نقطة.
أكاديمية المحترفين استطاعت الحفاظ على اللقب حيث حقق لاعبوها المركز الأول في النسخة السابقة 2019. وتشهد بطولات التايكواندو تنظيماً رائعاً ومميزاً على صعيد كلا الجنسين عبر اللجنة الفنية التي تتألف من خبراء ومدربين دوليين للعبة، والتي باتت تنتشر بشكلٍ كبير وتُخرّج المراكز والمدارس في الحسكة وقامشلو وديرك وحدها في العام المئات من اللاعبات واللاعبين.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.