سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

السبّاحة الأمريكية كاتي ليديكي تتأهل إلى أولمبياد طوكيو

أكملت كاتي ليديكي، قائمة مهامها في أولمبياد طوكيو بفوزها بسباق 800 متر حرة في التصفيات الأولمبية الأمريكية في السباحة، وستتجه إلى اليابان، وهي مستعدة للدفاع عن الذهبيات الثلاث التي حققتها في ريو دي جانيرو، وكتابة التاريخ في سباق 1500 متر.
وتوّج فوز ساحق في سباق 800 متر حرة أسبوعًا عمليًا في أوماها للسباحة الأمريكية البالغ عمرها 24 عامًا. وفشلت كاتي ليديكي في تحقيق الأزمنة التي توقعها البعض، لكنها أدت المهمة بنجاح، وتأهلت لأولمبياد طوكيو في أربعة سباقات فردية، وهي 200، و400، و800، و1500 متر الذي يدخل منافسات السيدات لأول مرة في الألعاب الأولمبية.
وسيطرت كاتي ليديكي، صاحبة ذهبية سباق 800 متر في أولمبياد لندن 2012، وريو 2016، على هذا السباق لما يقرب من عقد كامل، وحققت أفضل 23 زمناً عبر العصور.
ولم يكن هناك أي لحظة في سباق السبت كانت فيها سيطرتها محل شك، وابتعدت كاتي ليديكي عن بقية منافساتها وانتصرت في ثماني دقائق و14.62 ثانية، متفوقة بحوالي 15 ثانية على كاتي جرايمز البالغ عمرها 15 عامًا، والتي حجزت أيضاً مكانها في طوكيو بحصولها على المركز الثاني.
وبينما لم يكن هناك أي جديد مع كاتي ليديكي، شهدت الأُمسية أيضاً مفاجأة كبرى عندما احتلت ريجان سميث، صاحبة الرقم العالمي في سباق 200 متر ظهراً، المركز الثالث ولن تشارك بذلك في هذا السباق في طوكيو.
ولم تكن ريجان سميث في قمة مستواها مع انطلاق التصفيات لكنها كانت مرشحة مع ذلك لانتزاع واحدة من بطاقتي التأهل، غير أن ريان وايت وصلت إلى الحائط أولاً وسجلت دقيقتين و05.73 ثانية متقدمة على فيبي بيكون صاحبة المركز الثاني.
لكن ريجان سميث حجزت مكانها في طوكيو بفوزها بسباق 100 متر ظهراً.
ولم يكن هناك مفاجآت في سباق 100 متر فراشة للرجال، وشق كاليب دريسل صاحب الرقم العالمي طريقه نحو فوز سهل متقدماً على توم شيلدز.
وتأهل دريسل الآن لأولمبياد طوكيو في سباقين فرديين – وهما 100 متر فراشة و100 متر حرة – ومن المتوقع أن يضيف سباقاً ثالثاً إلى برنامجه في اليابان بعد أن سجل أفضل زمن وبلغ 21.51 ثانية في قبل نهائي سباق 50 متراً حرة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.