سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

عودة الحركة الرياضيّة تدريجياً إلى إقليم الجزيرة

روناهي/ قامشلو ـ

بعد الانتهاء من الحظر الكلي الذي طُبِّق في إقليم الجزيرة والعمل بالحظر الجزئي، عادت الحركة الرياضية تدريجياً إلى الملاعب والصالات الرياضية وسط استمرار الإصابات اليومية ولكن بوتيرة أخف.
بعد موجة إصابات كبيرة بين المواطنين اضطرت الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا لتطبيق الحظر الكلي، وبسبب ذلك أوقفت النشاطات الرياضية بتاريخ 6/4/2021، واستمر الإيقاف إلى تاريخ 29/4/2021، ومع بدء العمل بتطبيق الحظر الجزئي في إقليم الجزيرة لمدة أسبوع عادت الحياة للرياضة تدريجياً في الصالات الرياضية سواء كانت للياقة البدنية أو تعلم الفئات العمرية للكاراتيه والألعاب الأخرى، بالإضافة لتمارين الأندية والفرق والمباريات الشعبية والحجوزات ضمن الملاعب المغلقة والمكشوفة.
مدرسة قنديل الكروية للفئات العمرية بدأت على الفور بالمران وذلك على أرضية ملعب النادي التدريبي بحي الهلالية بقامشلو، وشباب نادي برخدان خرجوا للتدريبات وهم يستعدون لإكمال مرحلة الإياب من دوري الشباب للدرجة الأولى، وذلك على أرضية ملعب الشهيد هيثم كجو بقامشلو، وخرجت سيدات الأسايش لكرة السلة للمران وذلك في ملعب اللعبة ضمن استاد شهداء الثاني عشر من آذار بقامشلو، كما من المفترض أن تنطلق البطولات الرياضية الرسمية والتي توقفت مع توقف النشاطات الرياضية مثل دوري الدرجة الأولى للرجال لكرة القدم والشباب، وبطولة الطاولة للرجال، وإكمال الروزنامة المتبقية للموسم الرياضي 2020 ـ 2021.
وتوقفت النشاطات الرياضية لثلاث مرات في عام 2020، بسبب جائحة كورونا والتي باتت تهدد العالم بشكلٍ كبير وحالياً عادت الكثير من الدول إلى الإغلاق الكلي وسط تفاقم الأوضاع الصحية في الكثير من البلدان والمناطق ومنها شمال وشرق سوريا، وأثر ذلك سلباً على سير الحركة الرياضية بشكلٍ عام، وفي شمال وشرق سوريا هذا العام ها هي تتوقف للمرة الأولى، ولا أحد يعلم إن كان هناك توقف آخر قادم أم لا؟، حيث الإصابات بفيروس كورونا مستمرة حتى الآن، وبحسب آخر إحصائية حتى ساعة إعداد هذا التقرير بلغت ١٥٩٦٣ حالة منها ٥٩٣ حالة وفاة و ١٦٢٩حالة شفاء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.