سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

ثلاث عشرة معلومة يجب أن تعرفها عن المفاصل

هناك كثير من الأساطير والأفكار الخاطئة حول آلام العظام والمفاصل، نتعرف عليها فيما يلي:
1- الخوف من الأصوات التي تصدرها العظام:
عدد من المفاصل، كمفاصل الأصابع والركبة والورك والفقرات الظهرية، تصدر أصواتاً غير قوية تلقائياً أثناء الحركة، وهذه الأصوات لا تشكل خطراً إلا إذا كانت مصحوبة بألم، وينصح في هذه الحال باستشارة الطبيب.
2- علاج التهاب المفاصل بغضروف القرش:
المعتقد السائد والمثير للإعجاب أن كبسولات غضروف القرش التي تحتوي على الغلوكوزامين هي فعالة في علاج التهاب المفاصل، وحظرت السلطات الأوروبية عام 2012 من القول بالمنافع الصحية لهذا المنتج، مما تسبب في انخفاض كبير لسوق المكملات الغذائية التي يزعم أنها تساعد في علاج أمراض المفاصل.
3- السرير القاسي:
رغم تفشي فكرة أن السرير القاسي مفيد لصحة الظهر، فينصح بمراعاة الأمر الوسط بين اللين والقسوة، خاصةً على مستوى نقاط الضغط مثل الكتفين والوركين.
4- حمل الحقيبة على الظهر:
ينصح باختيار حقيبة تناسب الظهر مع أحزمة ومثبتات كبيرة ومبطنة، مع الحذر من أن يتجاوز وزن الحقيبة 10% من وزن الجسم.
5- تأثير الطقس على آلام العظام:
من المعتقدات السائدة لدى كثير من الأشخاص المصابين بالروماتيزم أن الطقس يؤثر عليهم سلباً، وهذه الفكرة قديمة وعنيدة رغم خطئها، والصواب هو أن عدم النشاط البدني المعتاد في الأيام الممطرة هو المسؤول الحقيقي عن تلك الآلام، خاصةً أن الجلوس فترة طويلة يسبب آلام المفاصل.
6- ارتباط آلام العظام بالشيخوخة:
هذه الفكرة خاطئة، فألم الظهر لا ترتبط فقط بالشيخوخة، بل إن الطفل الذي يمارس الرياضة بشكلٍ مكثف يمكن أن يعاني من آلام في العضلات، خاصةً في مرحلة النمو الحرجة لدى الأطفال والمراهقين الذين تنمو أجسامهم بمعدل 12 إلى 15 سنتيمتراً في السنة لفترة تمتد بين سنتين وثلاث سنوات.
7- منطقة أسفل الظهر تُشكل نقطة ضعف:
هذا صحيح، وإن التهابات تلك المنطقة عادةً تصيب المسنين أكثر من غيرهم، فإن التهاب هذه المنطقة يزيد لدى الرجال الذين تتجاوز قامتهم 1.78 متر، ولدى النساء اللائي يزيد طولهن على 1.66 متر.
8- آلام الظهر:
عندما يكون لدى المرء ظهر هش، ذلك يوقف غالباً كل أنشطته، وهذا خطأ لأن فقدان قوة العضلات يمكن أن يتسبب في آلام الظهر، ومن الضروري تقوية عضلات الظهر، وبالتالي يجب القيام بتمارين مدروسة تساعد في بناء العضلات والتقليل من آلام الظهر.
9- دور الكالسيوم:
للكالسيوم دور مهم في صلابة العمود الفقري، ولكنه يمكن أن يصبح مضراً بالصحة إذا استعمل بشكلٍ مفرط، لأن تناول الكثير من الكالسيوم يؤدي إلى تهيج الجهاز الهضمي والانتفاخ والإمساك، وفي بعض الأحيان يمكن أن يُسهم في تشكيل حصوات الكلى.
لذلك ينصح بالحصول على الكالسيوم طبيعياً من الغذاء الصحي، وعدم أخذ مكملات الكالسيوم إلا بناءً على توصية الطبيب.
10- القيام بالتسخين:
تسخين المفاصل المؤلمة يمكن أن يكون له تأثير مريح، لأنه يؤدي إلى توسيع الأوعية وتدفق الدم في العضلات، كما أن تبريدها يخفف الألم كذلك، ويساعد تناوب الهواء الساخن والبارد على علاج المفاصل. ولكن يجب تحاشي الحروق، باستخدام جيب صغير أو قطعة قماش.
11- ركوب السيارات:
خلال الرحلات الطويلة في السيارات يؤدي الجلوس ساعات طويلة إلى ارتفاع الضغط على الفقرات القطنية، وينصح بالتأكد من ضبط ارتفاع وعمق مقعد السيارة بحيث يكون الظهر مستقيماً وملتصقاً بمسند الظهر، كما يُنصح بأخذ استراحة كل ساعتين والتمشي أثناءها.
14- الكعب العالي:
الأحذية ذات الكعب العالي تؤدي إلى آلام في العمود الفقري، خاصةً عندما يتجاوز الكعب أكثر من ستة سنتيمترات.