مهرجان الأطفال في كوباني.. مصدر تشجيع وتنمية للمواهب

53
تقرير/ سلافا أحمد –

روناهي / كوباني- اختتام فعاليات ونشاطات مهرجان الثالث لفن الأطفال في إقليم الفرات بتكريم خمسة عشرة فرقة فنية مشاركة في المهرجان، الذي استمر لمدة ثلاثة أيام.
بهدف اكتشاف مواهب الأطفال وتنميتها وتعزيزها وترشيدها وزرع البهجة والبسمة في أوجه الأطفال، انطلقت فعاليات المهرجان الثالث لفن الأطفال في إقليم الفرات، الذي أقيم في مركز باقي خدو لثقافة والفن في مدينة كوباني، في الـسابع عشر من شهر أيلول الجاري.
ونظمت كل من هيئة الثقافة والفن وهلال الذهبي في إقليم الفرات المهرجان الثالث تحت شعار” الأطفال ثروة الفن، الحياة الحرة”، الذي استمرت فعاليتها لمدة ثلاثة أيام على التوالي.

وأفادت الإدارية في مركز باقي خدو للثقافة والفن في كوباني، “ميادة تيفور” أن أطفال إقليم الفرات ومدن منبج والرقة والطبقة يشاركون في المهرجان بهدف تقديم مواهبهم للجمهور، مشيرة إلى أن عدد الأطفال المشاركين يبلغ نحو /400/ طفل من مناطق عين عيسى، تل أبيض\كري سبي، صرين، منبج، الطبقة الرقة وكوباني.

وتضمنت نشاطات وفعاليات المهرجان، معرض رسومات أطفال، وعروضاً مسرحية وغنائية، ورقصاً فلكلورياً ودبكات شعبيةً، إضافة إلى عروض موسيقية وألعاب أطفال.

وخلال المهرجان لم تفارق البهجة والبسمة وجوه الأطفال، مما شجع بعض الأطفال بمشاركة المهرجان مواهبهم.
يبلغ عدد الفرق الفنية لأطفال المشاركة في المهرجان من مناطق عين عيسى، تل أبيض، صرين، منبج، الطبقة وكوباني 25 فرقة فنية.

يذكر أن39 فرقة فنية للأطفال من مناطق عين عيسى، تل أبيض، صرين، منبج، الطبقة وكوباني شاركوا في مهرجان الأطفال الثاني في إقليم الفرات الذي أُقيم بين 1و4 أيلول في مركز باقي خدو للثقافة والفن في مدينة كوباني.

وفي اختتام المهرجان كرمت كل من هيئة الثقافة والفن والهلال الذهبي 25 فرقة فينة التي شاركت في المهرجان.