تخريج دورة تمريض في منبج

80
بالتعاون والتنسيق بين مشفى الفرات وبين حركة الطلبة الديمقراطيين في منبج وريفها بادرت حركة الطلبة بتخريج دورة تمريض، إذ تعتبر هذه الدورة ذات أهمية وفعالية كبيرة للطلبة في المجتمع.
وبحسب ما أفادنا به الرئيس المشترك لحركة الطلبة في منبج حسين الأحمد: «بلغ عدد المتدربين ضمن الدورة الطبية 14متدرباً ومتدربة، وكانت هذه الدورة فرصة جديدة للمتدربين للولوج إلى مهن تساهم في بناء المجتمع في ظل الحاجة إليها في كل الأوقات».
وأشار حسين الأحمد: «استمرت الدورة شهر من التدريب المتواصل، والعمل الدؤوب، تلقى خلالها المتدربون دروساً نظرية في مكان حركة الطلبة، وأخرى منوعة كانت في مشفى الفرات، كما وشهدت حضوراً لافتاً من كلا الجنسين.
صفاء محمد إحدى المتدربات بالدورة أكدت على إن التحاقها بهذه الدورة كان رغبة منها في تطوير ذاتها نحو الأفضل ونهل معرفة جديدة كانت مغيبة عنها تماماً، وأشارت إلى أن الدورة قد دامت زهاء الشهر، تلقوا من خلالها كيفية العناية الكاملة بالمريض كقياس الضغط، وتخطيط القلب، وحقن الإبر، وأضافت: «تدربنا في كافة أقسام المشفى من قسم جراحة وأطفال، إلى قسم العناية المشددة»، وأعربت صفاء محمد عن شكرها العميق للقائمين على هذه الدورة، لما بذلوه من جهود في تقديم المعلومات والمساعدة لهم في معرفة المجال الطبي.