افتتاح معرض للرسم في الرقة

84
تعمل لجنة التربية والتعليم في الرقة على قدم وساق من أجل النهوض بالقطاع التعليمي في المدينة وريفها، وذلك بعد حرمان الطلبة من الدارسة على مرِّ أيام مرتزقة داعش وغيرها من الفصائل المرتزقة التي سيطرت على المدينة، وعليه افتتحت اللجنة اليوم معرضاً للرسومات اليدوية لطلاب مدرسة أبي تمام الابتدائية.
ولرفع معنويات الطلاب وتشجيعهم على الرسم، وبالتعاون مع لجنة التربية وفريق صناع المستقبل افتتح معرض للرسم والأعمال اليدوية للأطفال، وحضر الافتتاح  طلاب ومعلمو مدرسة “أبي تمام”، أعضاء من لجنة التربية والتعليم بالإضافة إلى ذوي الطلاب.
وخلال الاحتفال قدمت مجموعة من الفرق الموسيقية والمسرحية والغناء التراثي التابعة للجنة الثقافة والفن العديد من العروض “المسرحية”، بالإضافة إلى عروض الرقص التراثي والغناء.
الرئيس المشترك لمدرسة “أبي تمام” علي مصطفى تحدث خلال الاحتفال  بالقول: “بالرغم من كل الصعوبات في المجال التربوي وخاصة في مدينة الرقة أنجزنا العديد من التطورات في هذا المجال، واليوم علينا أن نبذل الكثير للوصول لجيل متطور وواعي”.
وبعد الانتهاء من تقديم العروض الفنية افتتح المعرض في ملجأ المدرسة، وتم  قص شريط الافتتاح من قبل الرئيسة المشتركة لمدرسة “أبي تمام” أسما بحبوح، بعدها تجول المشاركون في صالة العرض.
الطالبة دينا عبدالله التي شاركت في الرسم قالت: “من خلال الرسم استطعنا أن نعبّر عن كل ما يدور بداخلنا من الألم والأحلام، ونحن كأطفال يجب أن تكون معنوياتنا قوية بعد أن حطمتها مرتزقة داعش وحرمتنا من التعليم، وهكذا فعاليات تعطينا الدافع للتعلم”. كما قامت لجنة التربية والتعليم بتكريم الطلبة المتفوقين.
هذا وتسعى لجنة التربية والتعليم في مدينة الرقة بالاهتمام وبذل جهود كبيرة في مجال الاهتمام بمراحل التعليم، للسعي إلى تحقيق نوعية عالية من التعلم و النهوض بالمستوى التعليمي أكثر لجيل هذه المرحلة ضمن بيئة تربوية تتوفر فيها مختلف المقومات المحققة لنمو طلبة الرقة على شتّى الأصعدة.