فكر القائد أوجلان حرٌ طليق…. بانتفاض الآلاف من أهالي كوباني والسير على نهجه

32
روناهي/ كوباني- ناشد أهالي مقاطعة  كوباني منظمة CPT””، للضغط على الدولة التركية المحتلة من أجل رفع العزلة على القائد أوجلان، ونددوا بالصمت الدولي حيال العزلة المفروضة على القائد.
خلال مظاهرة خرج فيها الآلاف من أهالي مقاطعة كوباني، مطالبين برفع العزلة المفروضة على القائد أوجلان، وإدانة الصمت الدولي حيال ذلك، تحت شعار “معاً لكسر العزلة وهدم الديكتاتورية وبناء أمة ديمقراطية”، والتي شارك فيها الألاف من أهالي مدينة كوباني ونواحي والبلدات التابعة لها، رافعين صور الشهداء وصور القائد أوجلان، إضافةً إلى لافتات دونت عليها الشعارات المطالبة بحرية القائد أوجلان.
حيث بدأت المظاهرة من ساحة المرأة الحرة وسط مدينة كوباني، وجابت بعض شوارع المدينة وتوقفت في ساحة الشهيد عكيد.
وبهذا الخصوص استطلعت صحيفتُنا خلال المظاهرة آراء المشاركين في المظاهرة، حول العزلة المفروضة على القائد أوجلان.
وقد حدثتنا المواطنة نجاح علي قائلةً: “ندين ونستنكر العزلة المفروضة على القائد أوجلان، ونطالب المنظمات التي تطلق على نفسها منظمات حقوق الإنسان بالضغط على الدولة التركية برفع العزلة على القائد أوجلان”.
وبدوره طالب المواطن عزت حمو منظمة CPT، القيام بواجبه كلجنة مناهضة للتعذيب، والضغط على الدولة التركية من أجل رفع العزلة المفروضة على القائد أوجلان.
أما المواطنة أمينة أحمد نددت صمت منظمات حقوق الإنسان حيال صمتها حول العزلة المفروضة على قائد الأمة الديمقراطية عبدالله أوجلان، وقالت: “يظهر من خلال الصمت الدولي تجاه العزلة المفروضة على قائدنا؛ إنهم أيضاً شركاء في خطة أردوغان القذرة بالقضاء على مشروع الأمة الديمقراطية في الشرق الأوسط، وهذا ما لن نقبله وسنواصل المقاومة حتى تحرير قائدنا”.