سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

لوحات تشكيلية بريشة المرأة في معرض الكتاب

تشارك رابطة المرأة المثقفة في المعرض الثاني للكتاب المقام في صالة زانا بمدينة قامشلو بعدد من اللوحات الفنية التي تحاكي طبيعة المرأة وأضافت رونقاً مميزاً للمعرض بلمسة المرأة.
وشهد المعرض طابعاً خاصاً بالمرأة من خلال اللوحات التي تم عرضها، حيث تشير تلك اللوحات الفنية إلى عدة مواضيع هامة مثل مناهضة العنف ضد المرأة، الطبيعة الصامتة، الفلكلور والتراث، وطبيعة المرأة الكردية. وتشارك في هذا المعرض رسامتان هما روان خليل وليلان جمال، حيث قدمت هيئة الثقافة والفن بإقليم الجزيرة لهن الدعم المعنوي وساعدتهن في توسيع نطاق الفن في المجتمع والترويج لفن الرسم.
وأشارت الفنانتان بأنهما شاركتا في هذا المعرض لإظهار الحقيقة المخفية للمرأة والتي تضفي رونقاً جميلاً للحياة.
وقالت الفنانة روان خليل من مدينة قامشلو: «شاركت في معرض الكتاب الثاني بخمس لوحات فنية تحكي عن طبيعة المرأة الخلوقة المحبة للفرح والخير والسلام».
وأضافت روان بالقول: «أردت أن أظهر جمال المرأة من خلال لوحة رسمتها، حيث تحكي عن خمس فتيات ينشرن الفرح والسرور في كل مكان من خلال البهجة المرسومة على شفاههن، ولباسهن الملون بألوان قوس قزح الفسيفسائية».
وأشارت إلى أن الهدف من مشاركتها في المعرض هو إظهار موهبتها التي نشأت معها منذ الصغر، ولإثبات أن المرأة فعالة في كل المجالات.
ومن جهتها قالت الفنانة الإدارية في إعلام الثقافة والفن بإقليم الجزيرة، والعضوة في اللجنة التحضيرية بمعرض الكتاب الثاني ليلان جمال: «قامت هيئة الثقافة والفن في إقليم الجزيرة بتخصيص قسم من المعرض لعرض لوحات فنية باسم رابطة المرأة المثقفة، وانضممت إلى المعرض بلوحتين تظهر من خلالهما العلاقة الوثيقة التي تربط المرأة بالطبيعة».
وأشارت ليلان بأنه من بين اللوحات التي تم عرضها هناك لوحة للفنانة بيريفان حموش لفتت انتباهها فهي تعبر عن معاناة المرأة الشنكالية عندما هاجمتهم مرتزقة داعش عام 2014م.
وقالت ليلان: «هذا المعرض وغيره من المعارض والفعاليات الأخرى، أعطى الفرصة للمرأة لعرض مواهبها المطموسة منذ آلاف السنين».
وكالة هاوار

التعليقات مغلقة.