سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

امرأة في سن الـ93 عاماً تُحلِّق على جناح طائرة

 
أذهلت امرأة مسنة الجميع بعد قيامها بمغامرة ملفتة جداً، حيث ربطت نفسها بجناح طائرة وحلقت في السماء، لتثبت أن الكهولة لا تستطيع كبح جماح حب المغامرة وفعل الخير.
ونفذت بيتي بروميدج البالغة من العمر 93 عاماً، مغامرتها الخامسة بهدف جمع التبرعات، حيث لم تجد أي صعوبة ولم تنتابها مشاعر الخوف بعد تعليق نفسها بالحبال أعلى جناح طائرة.

وتظهر المشاهد والصور التي نشرتها “بي بي سي” المرأة المتقاعدة وهي تتقلب رأساً على عقب في السماء مُعلقة بعدد من الحبال التي ربطتها بجناح الطائرة.

وقامت بيتي بهذه المغامرة ضمن حملة تهدف إلى جمع الأموال من أجل تكية محلية.

وقالت المُغامِرة: “لا يمكنني فعل الكثير من الأشياء، لكن هذا شيء يمكنني القيام به تجاه الأعمال الخيرية، وهو يساعد الآخرين، كان هذا أساس طريقتي في الحياة، لمحاولة مساعدة الناس”.