سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

عدوى بكتيرية تُفسِّر ظهور بقع زرقاء على الجسم

قال المركز الاتحادي للتوعية الصحية إن البقع الزرقاء على الجسم لها أسباب عدة، منها ما هو بسيط ومنها ما هو خطير، وأوضح المركز الألماني أن الأسباب البسيطة للبقع الزرقاء على الجسم تتمثل في الاصطدام، وتناول أدوية سيولة الدم مثل الأدوية المحتوية على حمض أسيتيل الساليسيليك، والتوتر النفسي.
أما الأسباب الخطيرة للبقع الزرقاء على الجسم فتتمثل في العدوى البكتيرية أو الفايروسية، ونقص فيتامين K، واضطرابات تخثر الدم مثل الهيموفيليا، وقصور الغدة الدرقية أو فرط نشاطها.
وفي أسوأ الحالات قد تشير البقع الزرقاء على الجسم إلى الإصابة بسرطان الدم (اللوكيميا).
لذا يجب استشارة الطبيب في حال استمرار ظهور البقع الزرقاء على الجسم لمدة طويلة مع المعاناة من أعراض أخرى مثل الألم غير المبرر والغثيان والحمى والتورمات (خاصة في الرأس والمفاصل).
ويفسر خبراء بداية الكدمات الزرقاء في الجسم بنزيف يحدث تحت الجلد، حيث تنفجر الشّعيرات الدمويّة القريبة من سطح الجلد، ممّا يؤدّي إلى تسرّب كميّة من الدم إلى الأنسجة الموجودة تحت الجلد، فيظهر هذا الدم المحصور أو المحتبس على شكل بقع سوداء أو زرقاء.
وقد تكون في بعض الأحيان نقطاً دقيقةً حمراء، ويقوم الجسم بامتصاص النزيف ويستغرق ذلك من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع.
كما يرجع خبراء ذلك إلى التقدم في السن نتيجة نقص مادة الكولاجين في الجسم، التي تؤدّي إلى زيادة رقّة الطّبقة الخارجيّة من الجلد، فتكون غير قادرةٍ على حماية الأوعية الدمويّة، التي تصبح بدورها أكثر رقة.
هذا إضافة إلى أن تناول بعض الأنواع من الأدوية مثل مادة الأسبرين، واستخدام العلاج الذي يحتوي على مادة الكورتيزون حيث يعمل على ترقق الجلد يساعد على ظهور بقع داكنة بالجسم.
كما أن التعرّض للصدمات النفسيّة وزيادة التعرّض للتوتر والضغوطات المتنوّعة، أو ارتفاع ضغط الدم العرَضي لأسبابٍ عاديّة، أو التعرّض للضرب سواء بقصدٍ أو من غير قصدٍ، أو الاصطدام بأي جسمٍ صلبٍ قد يسبب ظهور الكدمات أو التواء المفاصل أو الكسور.
وتهدف محاولة علاج الكدمات إلى خفض سرعة سريان الدم بواسطة التبريد والضغط الخفيف، والعمل على رفع العضو المصاب وإسناده في الوضع الأكثر راحة، ثم وضع الكمّادات الباردة على المنطقة المصابة لمدة نصف ساعة والاستمرار بذلك لمدة يومين لتخفيف النزيف والحد من التورم، ثم وضع كمادة دافئة.
وللتخلص من الكدمات سريعاً يمكن وضع أكياس الثلج أو الخضروات المثلجة على مكان الألم مباشرة، حيث يقلل الثلج من تدفق الدم إلى المنطقة المُصابة.
ويساعد عامل البرودة الأوعية الدموية على الحد من كمية الدم المتسربة إلى الأنسجة المحيطة.
كما أن وضع زجاجة من المياه الساخنة أو لاصقة ساخنة على الكدمة يساعد على تنشيط الدورة الدموية، ويساعد العضلات المتشنجة على الارتخاء.