سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

الشهيدة شيلان كوباني… قائدة قافلة الشهادة

روناهي/ الدرباسية-


تمر اليوم الذكرى السابعة عشر لاستشهاد الشهيدة شيلان كوباني ورفيقاتها الأربعة, اللواتي استشهدن في كمين محكم في مدينة الموصول في التاسع والعشرين من شهر تشرين الثاني من عام2004, على يد الاستخبارات التركية والعراقية والسورية.
وبهذه المناسبة أقامت منظمة الدرباسية لحزب الاتحاد الديمقراطي ندوة للتعريف بأهم محطات النضال التي مروا بها الشهيدة شيلان ورفاقها.
ابتدأت الندوة بالوقوف دقيقة صمت استذكاراً لأرواح شهداء الحرية. تلتها قراءة وثيقة مرسلة المجلس المركزي للـ pyd, قرأتها جيان سليمان, عضوة لجنة المرأة في مجلس ناحية الدرباسية, وجاء في الوثيقة: “كانت الشهيدة شيلان كوباني من مؤسسي حزب الاتحاد الديمقراطي, حيث أتت هي ورفاقها إلى روج آفا وشاركت في تأسيس الحزب, كما مكثن الشهيدات الخمس خلال فترة زمنية في جنوب لبنان, وذلك اثناء النضال السري, بعد ذلك شاركت الشهيدة شيلان في انتفاضة قامشلو في عام 2004.”
وتابعت الوثيقة: “اثناء تواجد الرفيقة شيلان في دمشق, حظيت باهتمام خاص من قبل القائد عبدالله اوجلان, وذلك بسبب حنكتها وسعة وعيها, الأمر الذي مكنها من لعب دوراً ريادياً في انتفاضة قامشلو, كما أن اهتمام القائد بها كان له دور كبير في ان تمتلك الشهيدة شيلان نظرة مستقبلة حادة تستطيع من خلالها تحليل الأمور بشكل دقيق, والخروج باستنتاجات صحيحة, تُغني مسيرة حركة التحرر الكردستانية”.
اختممت الندوة بالتأكيد على مواصلة درب الشهيدة شيلان وباقي الشهداء, الذين خطوا الخطوة الأولى على طريق التحرر والمقاومة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.