سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

بيريفان دودخ: حرية القائد أوجلان السبيل الوحيد لتحقيق الاستقرار المجتمعي

الطبقة/ عمر الفارس ـ

قالت عضوة لجنة حرية القائد في مدينة الطبقة بيريفان دودخ أن المؤامرة الدولية التي استهدفت القائد عبد الله أوجلان تهدف إلى تصفية حركة الحرية والنضال الديمقراطي الذي من خلالهُ تتحقق حرية الشعوب كافة.
23 عاماً مرّت على المؤامرة الدولية التي استهدفت القائد عبد الله أوجلان حيث طالتهُ أيادي الغدر ليتم عزله في سجن منفرد بجزيرة إيمرالي وفي تلك الزنزانة المنفردة سطر القائد عبد الله أوجلان مقاومة تاريخية عظيمة رغم ظروف عزله بشكلٍ كلي عن المحيط الخارجي، المؤامرة الدولية التي طالت فكر وفلسفة القائد عبد الله أوجلان بعد أن نادى بمشروع الأمة الديمقراطية وحرية الشعوب ووحدة المصير والتآخي بين الشعوب، لم تستطع النيل من هذا الفكر الذي تأسس على الأخوّة والمحبة والعيش المشترك.
المؤامرة الدوليّة سابقة لم يشهدها التاريخ
ضمن هذا السياق التقت صحيفتنا بعضوة لجنة حرية القائد عبد الله أوجلان بالطبقة بيريفان دودخ التي تحدثت فقالت: يمر اليوم 23 عاماً على أسر قائد الحرية عبد الله أوجلان، الذي يعاني العزلة بشكلٍ كلي في سجن إمرالي محاولين بذلك النيل منه ومن إرادته الحرة، بعد أن تآمرت القوى الدولية والإقليمية ضده في سابقة لم يشهد لها التاريخ مثيل.
وأشارت بيريفان بقولها: إننا كشعوب المنطقة نؤكد حقنا في المطالبة بحرية القائد عبد الله أوجلان من خلال وقفاتنا الاحتجاجية والمشاركة في الهاشتاغات والحملات الإلكترونية على مواقع التواصل الاجتماعي، التي تطالب بالإفراج عن القائد أوجلان كالتي انطلقت مؤخراً ونالت مشاركات كبيرة بالآلاف لأننا كأفراد ضمن مشروع الأمة الديمقراطية نجد في خلاص وحرية القائد عبد الله أوجلان الحل الوحيد للتخلص من أزمات الشرق الأوسط وتحقيق الديمقراطية، ونقول لكل المتربصين بمشروع الأمة الديمقراطية أن القائد عبد الله أوجلان قد بنى  جيلاً يحمل فكره وفلسفته التي من خلالها تم إيجاد نقاط التحول في النظريات الفلسفية المعاصرة وإيجاد الأنظمة البديلة وهي الإدارات الذاتية المجتمعية التي تتمتع بهوية منفتحة وإدارة عادلة وديمقراطية.
واختتمت بيرفان دودخ حديثها بالإشارة إلى الصمت الدولي حيال العزلة المشددة التي تفرضها السلطات التركية الفاشية التي انتهكت كل الأعراف والقوانين الدولية فيها وقالت: نحن نطالب جميع المحاكم الحقوقية والمنظمات المعنية بالتدخل والضغط على تركيا للإفراج عن القائد عبد الله أوجلان قريباً، وندين ونستنكر بشدة هذه العزلة المفروضة عليه لأنه كما أسلفنا حرية القائد عبد الله أوجلان هي السبيل الوحيد لتحقيق الاستقرار المجتمعي ومفتاح الحل لجميع القضايا والأزمات في المنطقة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.