سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

بطولة الكيك بوكسينغ… ما بين السلب والإيجاب

روناهي/ قامشلو ـ

تفعيل رياضة متوقفة منذ سنوات بطولاتها على صعيد السيدات لا يكون بهذه الطريقة، الزيادة العددية لم تنجز رياضة متطورة يوماً ما، والدليل لدينا 24 نادياً والكثير من الرياضات مكانك رواح في الكثير منها، طبعاً يتطلب من الاتحاد الوقوف أكثر على كافة الألعاب التي هي ضعيفة الانتشار.
لا يهم التصوير أو إقامة البطولات لأي لعبة بقدر ما ستنتجع في نفس الوقت وبعدها من إيجابيات وإنجازات، ولكن بطولة الكيك بوكسينغ للإناث كانت بطولة يجب التوقف عندها وتحديد نقاطها السلبية والإيجابية وحتى لا يقعون بنفس الأخطاء في البطولات القادمة.
البطولة كان التوقيت ليس مناسباً وخاصةً لأعمار الزهرات والشبلات والناشئات فقد فاقت درجة الحرارة الـ 45 درجة مئوية، وشهدت المنافسات حالات إغماء وغثيان للاعبات من الأعمار الصغيرة.
غاب عنها الهلال الأحمر الكردي أو أي لجنة طبية وصحية فنحن نقيم بطولة قتالية ويجب أن تُتَخذ كافة الإجراءات لحماية حياة اللاعبات، وخاصةً شهدنا إصابات دامية في الفكين.
الصالة لم تكن مكيّفة وأثرت على أداء اللاعبات بشكلٍ كبير ولكن رغم ذلك لعبن بمستوى جيد حتى أنهن لم يكن لاعبات كيك بوكسينغ فمعظم اللاعبات كنَّ لاعبات كاراتيه وتايكواندو.
غاب المكتب الأنثوي عن الحضور، وضمن اللجنة الفنية والتحكيم لم نشهد غير امرأة واحدة.
ظهور اللاعبات بلباس غير رياضي ومنهن قدمن بلباس النوم كان منظراً غير لائقاً بالبطولة وباسم الصالة وهي صالة الشهيدة زلال منذر ضمن الصالة الرياضية بقامشلو.
تفعيل هذه الرياضة خطوة جيدة ولكن أن تتخذ كافة الإجراءات اللازمة قبل إقامتها بالإضافة التحضير بشكلٍ أفضل وخاصةً شهدنا تواجد نسائي في التحكيم في بطولات الشباب والرجال ولم نشهدها في بطولة الإناث؟.
يُتطلب العمل على بطولات في الوقت القريب لأنه كل عدة أعوام تُقام بطولة واحدة أو حتى في العام لمرة واحدة لن تتطور هذه الرياضة، وخاصةً هي لمراكز وفرق ومدارس خاصة، ولا توجد نوادي لديها خطوة حقيقية لتبنيها وتشكيل فرقها الخاصة بهذه اللعبة، والأندية التي شاركت كانت عبر فرق الكاراتيه والتايكواندو.
البطولة كانت للإناث كما ذكرنا في إقليم الجزيرة وأقيمت في صالة الشهيدة زلال منذر للألعاب القتالية ضمن الصالة الرياضية بقامشلو، وشارك فيها 66 لاعبة لمختلف الأوزان والأعمار، والأندية والمراكز المشاركة كانت على الشكل التالي:
– نادي فدنك ـ  نادي الأسايش ـ مركز شوتكان ـ أكاديمية تايسون ـ مدرسة دايدو ـ المركز الرياضي ـ مركز جيا.
المراكز الأولى بعد نهاية المنافسات:
– المركز الأول: نادي فدنك بـ 36نقطة.
– المركز الثاني: مركز جيا بـ 30نقطة.
– المركز الثالث: نادي الأسايش بـ 27نقطة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.