سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011

الفرق النسائية السعودية تتجاوز رهبة البث التلفزيوني

أصبح نادي العطاء، ثاني فريق نسائي سعودي، تُبث مباراة له عبر شاشات القنوات العربية، حيث تحقق هذا الأمر في لقاء أمام الإصرار البحريني، في نصف نهائي دوري خالد بن حمد 2018م، للفتيات في مملكة البحرين.
وبسبب حداثة تجربة الرياضة النسائية في السعودية، يظل بث المباريات النسائية عبر شاشات التلفاز، مسألة غير سهلة بالنسبة للفرق النسائية السعودية، بغض النظر عن نجاح بعض اللاعبات السعوديات للألعاب الفردية في تجاوز رهبة البث التلفزيوني عبر مشاركاتهن السابقة في المحافل الدولية كالألعاب الأولمبية الصيفية الدولية والألعاب الآسيوية، مثل أولمبياد لندن 2012م، وريو دي جانيرو 2016م.
لكن فريق جدة يونايتد السعودي لكرة السلة، كسر رهبة البث التلفزيوني بالنسبة لفرق الألعاب الجماعية، وكان ذلك في شباط الماضي، عندما خاض منافسات الدورة الرابعة من دورة ألعاب الأندية العربية للسيدات 2018م، في إمارة الشارقة.
وبُثت جميع مباريات فريق جدة يونايتد النسائي السعودي، على شاشة قناة الشارقة الرياضية، ليكون بذلك أول فريق نسائي سعودي يكسر رهبة البث التلفزيوني، قبل أن يلحقه مواطنه فريق العطاء النسائي لكرة القدم الذي بُثت مباراته على شاشة قناة البحرين الرياضية، حيث اكتفت القناة البحرينية، ببث مباريات نصف نهائي دوري خالد بن حمد للفتيات.
ولا شك أن نجاح فريقي العطاء لكرة القدم، وجدة يونايتد لكرة السلة في كسر رهبة البث التلفزيوني سيساهم في كسر حاجز الخوف للفرق النسائية السعودية الأخرى بالرياضات الجماعية، حيث ستشجعها على خوض المنافسات الخليجية والإقليمية في الفترة المقبلة، وأيضاً سيشجع الاتحاد السعودي لكرة القدم على التخطيط لتنظيم الدوري السعودي للسيدات مستقبلاً أسوة بدوري الرجال.
يذكر أن لاعبة الفروسية السعودية، دلما ملحس، تعتبر من أوائل السعوديات اللاتي خضن منافسات دولية تُبث على شاشات التلفاز، وكانت في دورة الألعاب الصيفية للشباب 2010م، في سنغافورة، والتي شهدت نجاحها في حصد الميدالية البرونزية في رياضة الفروسية، لتكون أول لاعبة سعودية تحقق ميدالية في مسابقة دولية رسمية.