قصف مكثف على مناطق منزوعة السلاح تزامناً مع تحضيرات آستانا

163
مركز الأخبار ـ.أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن قوات النظام صعّدت مساء أمس (السبت) قصفها على مناطق ما تسمى منزوعة السلاح, وذلك انتقاماً من الهجمات الدامية التي استهدفتها خلال اليومين الماضين.
حيث استهدفت بأكثر من 40 صاروخ مناطق في مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، كما استهدفت بشكل مكثف بالقذائف الصاروخية أماكن في أم جلال وتحتايا ومعرة النعمان وأبو حبة وتلمنس وجرجناز بأرياف إدلب الجنوبية والشرقية والجنوبية الشرقية، ما أسفر عن سقوط جرحى في معرة النعمان.
وتعرّضت مناطق في الجابرية وتل هواش ودير سنبل وحوراتا والكركات بجبل شحشبو، والعنكاوي والحويجة وقلعة المضيق والحويز بسهل الغاب لقصف صاروخي مكثف من قبل قوات النظام.
وعلى صعيد متصل؛ رصد المرصد السوري أيضاً اشتباكات واستهدافات بشكل متقطع على محور الراشدين بضواحي مدينة حلب الغربية، بين قوات النظام من جانب، والمرتزقة من جانب آخر.
وتعرضت قوات النظام خلال اليومين الماضيين, لهجمات دامية من قبل مرتزقة تحرير الشام على محاور بضواحي مدينة حلب الغربية, ضمن مناطق ما تسمى منزوعة السلاح, قُتل خلالها 13 عنصراً من قوات النظام, وترافق ذلك مع هجمات مماثلة من قبل مرتزقة داعش على مواقع النظام في ريف حمص والتي تسببت بمقتل 35 عنصراً من قوات النظام بينهم ضباط.
ويأتي هذا التصعيد العنيف في مناطق ما تُسمى منزوعة السلاح، بالتزامن مع لقاءات مكثفة بين الدول الضامنة (روسيا- تركيا- وإيران) وذلك تحضيراً لجولة جديدة من اجتماعات آستانا.