سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

حالات خطف وسلب تستمر في عفرين المحتلة

مركز الأخبار – تستمر دولة الاحتلال التركي وفصائلها المرتزقة في اختطاف أبناء مدنية عفرين وقراها، بشكلٍ يومي، وقال مركز توثيق الانتهاكات في شمال سوريا، أن الفصائل المرتزقة لتركيا أقدمت على اختطاف ستة مدنيين منذ مطلع شهر نيسان الجاري، في حين قالت مصادر أخرى أن ستة آخرين تم اختطافهم يوم الأحد من ناحية شيراوا.
وقالت وكالة أنباء هاوار أن مرتزقة الحمزات بقيادة المرتزق “عبده عثمان” أقدمت على اختطاف كل من “بطال فتحي بطال (42 عامًا)، حسين عمر علوش (22) عامًا”، شيرو محمد خليل (23 عامًا) وخليل محمد علي (21 عامًا) من قرية باسوطة التابعة لناحية شيراوا بذرائع وحجج واهية.
ووفقًا للوكالة، فإن المختطفين اقتيدوا إلى سجن المرتزقة في قرية عبدالو التابعة لناحية شيراوا، وذكر أنه سبق وأن اختُطف المواطنون الأربعة من قبل الجهة نفسها، وشن مرتزقة فرقة الحمزات التابعة لجيش الاحتلال التركي حملة اختطاف واسعة النطاق في القرية منذ الـ 8 من شهر نيسان الجاري.
كما تم اختطاف شابين من أبناء قرية الزيارة التابعة لناحية شيراوا أثناء تواجدهما في مدينة إعزاز التي يسيطر عليها الاحتلال التركي.
في حين كشفت بعض المصادر أن القيادي في فصيل “صقور الشمال” المدعو أحمد كويان، قام بالحجز على 60 جراراً زراعياً في قريتي كمروك وعرب شيخو بناحية ماباتا/ معبطلي بريف مدينة عفرين المحتلة، بسبب رفض أصحاب الجرارات العمل لصالح الفصيل بالمجان.
ويأتي ذلك في إطار سياسة فصائل المرتزقة لتركيا بالتضييق على السكان وابتزازهم وارتكاب كافة أنواع الانتهاكات من قتل وخطف وتعذيب بحقهم، وفقاً لتقارير حقوقية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.