سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

طفلة ورضيع ينتظران دورهما بسجن باكيركوي في إسطنبول

مركز الأخبارـ أمضت طفلتا معلمة رياضيات الليلة الماضية في زنزانة الحجر الصحي بسجن باكيركوي التركي، بعد اعتقال والدتهما.
اعتقلت السلطات التركية الأربعاء 20 الشهر الجاري معلمة الرياضيات إيليادا تاكجوز، بتهمة الانتماء لحركة الخدمة. ونقلت إيليادا بصحبة طفليها (الطفلة “زولال” 4 سنوات، وشقيقها الرضيع “محمد أكرم” عام ونصف) إلى الحجر الصحي في سجن باكيركوي.
ومن المقرر أن تبقى الأم وطفليها (أحدهما لم يفطم بعد) في الحجر الصحي لمدة 14 يوماً، وفقاً للقوانين الجديدة بسبب تفشي فيروس كورونا.
وبعد انتهاء محاكمة المعلمة إيليادا، سيذهب معها الأطفال إلى السجن لقضاء مدة عقوبتها، لأن ليس لديها أقارب.
وزوج إيليادا مهندس الميكانيك حسن تاكجوز معتقل هو الآخر بتهمة الانتماء لتنظيم جولن، ومحكوم عليه بـ6 سنوات و10 أشهر.
وتعرض اعتقال المعلمة التركية لموجات نقد حادة، فقال الناشط في مجال حقوق الإنسان وعضو البرلمان عن حزب الشعب الجمهوري في إسطنبول سيزجين تانريكولو: “اليوم، اعتقلت أم أخرى لديها طفل. إما أن يكبر أطفالها في السجن أو بدون والديهم، لأن زوجها في السجن أيضًا”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.