سياسية - اجتماعية - ثقافية - عامة، تأسست عام 2011
Banner Before Header

امرأة تحافظ على تراثها بصناعة التنور

امرأة من دير الزور اكتسبت خبرة صناعة التنور من والدتها وعملت بها لتحافظ من خلالها على تراث شعبها إضافة إلى أنها أصحبت مصدر دخل للعائلة.
لا تزال العديد من نساء ريف دير الزور يزاولن صناعة تنور الطين الحجري كمصدر دخل للعائلة حيث أن صنع تنور الطين الحجري مهنة ورثهن من جداتهن, ويعتبر تنور الطين الحجري من أهم معالم التراث الشعبي ولا يزال إلى الآن مستخدماً وحاضراً في الكثير من مناطق شمال وشرق سوريا.
إحدى نساء  هجين شمسة النهار الحردانية لازالت متمسكة بتراثها بصنع التنور وتستفاد منها من الناحية الاقتصادية فتتحدث عن مهنتها لوكالة JINNEWS “المرأة بكل جهد وإتقان وبكلتا يديها المعطاءتين تقدم على صناعة تنور الطين الحجري التي تمتد جذورها إلى القدم, وبالرغم من التطور التقني ووجود الأفران الآلية لكنها لا تزال تصنع التنور بكل شغف وعطاء”.
تعلمت هذه المهنة من والدتها التي اتقنتها واكتسبت خبرة منها لتستمر في صناعة تنور الطين الحجري.
تصنع المرأة الديرية التنور بيديها بكل إتقان وتفنن, وتضفي عليه مهاراتها وحبها للعمل, المرأة التي لطالما عُرفت بالعطاء وبذل الجهد منذ فجر التاريخ للاستمرار في الحياة وحماية تاريخها من الاندثار.
كيفية صنع التنور
وكشفت شمسة عن كيفية صناعة التنور, قائلة:” أنها تجلب التراب من مكان معين يكون تربة طين حر, ومن ثم تقوم بعجن التراب بالماء بيديها بعد أن تضيف إليه شيئاً من التبن الناعم حتى يتماسك الطين مع التبن بعد خلطه ويتجانس معه تماماً, وليشتد الطين عند استعماله”.
بعد أن تنتهي من عملية جبل التراب بالماء تترك الطين المخلوط بالتبن لبضع ساعات حتى يتشرب بالماء جيداً ويتجانس تماماً بعد أن يختمر حتى تصبح عملية بناء التنور سهلاً, ويتم صناعة التنور على مراحل.
وعن مراحل صناعة التنور ذكرت شمسة بأنه في البداية يتم اختيار أرضاً مستوية ونظيفة تبنى عليها قاعدة التنور وتكون عبارة عن حلقة واسعة ومتينة وبارتفاع شبر تقريباً, كما وتترك لتجف تحت أشعة الشمس, ثم تبنه الحلقات الأخرى شيئاً فشيئاً وجزء بعد جزء بحيث يكون قطر كل حلقة أصغر من التي قبلها وبارتفاع شبر لكل حلقة فتكون حلقاته متدرجة في قطرها حيث تشكل هذه الحلقات مع بعضها التنور, بالإضافة إلى أن قطر التنور من الأسفل أكبر من قطره في الأعلى فيأخذ شكل أسطواني  وبارتفاع 1.5متر تقريباً.
نقل التراث للأجيال مهمة المرأة
للتنور فتحة صغيرة على شكل دائري تكون في الجزء الأسفل وتسمى عين التنور لدخول الهواء الذي يساعد على تصاعد النار بعد أن يتم بناء التنور.
بعد تجهيز التنور بحسب شمسه يتم فحصه للتأكد من خلوه من النواقص, وإضافة تحسينات أخرى عليه ليصبح جاهزاً للاستخدام.
اختتمت المرأة الديرية شمسة النهار الحردانية حديثها متأملة من النساء الحفاظ على تراثهن من الضياع والاستمرار في تطويره لأن التراث يمثل وجود وهوية الإنسان, التراث الذي يسرد التاريخ بكل وقائعه ومجرياته, وقالت:” نقل التراث للأجيال مهمة المرأة لأنها تمثل التاريخ والحاضر, والمرأة تملك لغة التفاهم بينها وبين التنور لأنها واكبت وحافظت عليه على مدى عصور”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.